ایکنا

IQNA

ناشط قرآني كويتي في حديث لـ"إکنا":
12:30 - August 19, 2018
رمز الخبر: 3469760
الکویت ـ إکنا: قال رئيس مبرات ولجان القرآن في الکویت، "سيد حسن الموسوي" ان الحملات الکویتیة الی الحج تتنافس علی تقدیم الخدمات للحجاج في هذا الموسم.

تنافس حملات الحج الکویتیة علی خدمة الحجاج

وأشار الی ذلك، الناشط القرآنی والدینی الکویتي، ورئیس مبرات ولجان القرآن في الکویت "سید حسن الموسوی" في حدیث خاص له مع وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) فی معرض شرحه لطقوس الحج فی الکویت والإحتفال بهذا الموسم المبارك.

 

وقال ان الکویتیین فی الماضی کانوا یرفعون رایتهم علی بیوتهم عندما یذهبون الی الحج ولکن هذه السنة قد إندثرت وذلك لسببین وهما الإستطاعة المالیة للکویتین وأیضاً حریة المشارکة فی الحج دون تحدید عدد الحجاج من قبل السعودیة.

 

وقال سید حسن الموسوی ان الجهات المعنیة ومدراء الحملات عادة ما یقومون بتنظیم حلقات وندوات تعلیمیة للحجاج بالأخص لمن لم یذهب الحج من قبل.


وقال إن الکویتیین یرون فی الحج فرصة لتعزیز الوحدة والتضامن الإسلامي وفرصة لتهذیب النفس ومن هذا المنطلق یهتمون بشکل کبیر بالمشارکة فی الحج.

تنافس حملات الحج الکویتیة علی خدمة الحجاج
وفی معرض رده علی سؤال حول مدی إنتظار المتقدمین الی الإنضمام الی الحج حتی یأتی دورهم للذهاب الی الحج قال: ان هذه الأمور لا توجد فی الکویت ولیست هناك قرعة لتحدید موعد المشارکة فی الحج بل کل من یسجل فی حملة سیذهب معها الی الحج دون تأخیر وإنتظار.


وأردف قائلاً: ان الإستطاعة المالیة تشترط للحج وبما أن أغلب الشعب الکویتی لدیه الإستطاعة المالیة فلن توجد هناك مشکلة وأغلب الکویتیین ‌ذهبوا الی الحج أکثر من مرة.

تنافس حملات الحج الکویتیة علی خدمة الحجاج
وأعلن سید حسن الموسوی ان هناك بعثة موفدة من قبل وزارة الأوقاف الکویتیة تتابع کل ما یحتاجه الحجاج الکویتیون وهی تستقر فی مکة المکرمة والمدینة المنورة وتعمل بجهد کبیر علی تأمین إحتیاجات الحجاج الکویتیین.


هذا ویذکر ان الکویت دولة صغیرة یسکنها 4 ملايين نسمة تقریبا وبما أن عدد حجاجها لیس کبیراً في هذه الدولة لا یتم إختیار الحجاج بالقرعة ولا ینتظر من یرید الذهاب الی الحج لأعوام کما هي العادة فی العدید من الدول کـ ایران.

تنافس حملات الحج الکویتیة علی خدمة الحجاج

http://iqna.ir/fa/news/3736165/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: