ایکنا

IQNA

16:21 - May 19, 2019
رمز الخبر: 3472532
كربلاء ـ إکنا: نظّم معهدُ القرآن متمثل بوحدة التحفيظ فيه التابع للعتبة العبّاسية فی العراق، ختمةً قرآنيّة مرتّلة حفظاً للبراعم تُقام يوميّاً في مجمّع العلقمي الخدميّ التابع للعتبة المقدّسة، وبمشاركة عدد من البراعم القرآنيّين الذين تمّ اختيارُهم بعد أن خضعوا للاختبار القرآنيّ عن طريق لجنة خاصّة.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا) أن الختمة تأتي انطلاقاً من قول الرسول(صلّى الله عليه وآله وسلّم): (أدّبوا أولادكم على ثلاث خصال: حبّ نبيّكم وحبّ أهل بيته وقراءة القرآن، فإنّ حَمَلَة القرآن في ظلّ الله يوم لا ظلّ إلّا ظلّه)، وضمن البرنامج القرآنيّ الذي أعدّه معهدُ القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة لإحياء أيّام وليالي شهر رمضان المبارك، حيث أفردَ مساحةً من هذا البرنامج خصّصها للفتية والبراعم القرآنيّين.


والختمةُ وبحسب ما بيّنه مديرُ معهد القرآن الكريم الشيخ جواد النصراوي: "تأتي ضمن التوجّهات التي انتهجها المعهدُ باستهدافه لهذه الفئة والشريحة من البراعم والناشئة، من أجل تسليحهم وتثقيفهم قرآنيّاً، والعمل على استثمار كافّة الأوقات والمناسبات طيلة أيّام السنة، التي من أفضلها وأشرفها شهر القرآن الكريم شهر رمضان المبارك، وهذا ما سيزيد ويُسهم في الرقيّ بهم لأنّه من الطبيعيّ أنّ من ينشأ على القيم القرآنيّة فإنّه ينشأ قويّ النفس، قويّ البدن، ثابت الخُطى.. يشقّ طريقه في الحياة بلا مخاوف ولا مشاكل بإذن الله تعالى؛ لأنّه يجد التفسير الواضح الثابت لكلّ المواقف التي يمرّ بها في الحياة، ولكلّ المناهج والأطروحات التي تتنافس في إثبات وجودها".


يُذكر أنّ معهد القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة قد أعدّ خطّةً ومنهاجاً لإحياء أيّام وليالي هذا الشهر الفضيل من خلال إقامته للختمات القرآنيّة أو المسابقات وغيرها، سواءً في المعهد أو في فروعه المنتشرة في أغلب محافظات العراق، وذلك من أجل المشاركة في نشر ثقافة قراءة القرآن الكريم والمساعدة على ختمه بالكامل في هذا الشهر الفضيل.

المصدر: شبكة الكفيل العالمية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: