ایکنا

IQNA

11:38 - May 21, 2019
رمز الخبر: 3472543
طهران – إکنا: قال المستبصر الروسي "میخائیل سیمونوف" إن القرآن الکریم والثقافة الروسیة الأصیلة کلاهما یؤکدان ضرورة إکرام الوالدین.

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) أن المستبصر الروسی "میخائیل سیمونوف" أشار الی ذلك فی محاضرة ألقاها في ندوة "الأسرة في روسیا والفرص أمام الثقافة القرآنیة" فی المعرض الدولي الـ 27 للقرآن الکریم فی طهران.


وقال ان روسیا دولة واسعة ذات أقلیات ثقافیة منوعة ولکن فی جنوب روسیا یعیش المسلمون والمسیحیون معاً حیث تعرفت علی الدین الإسلامی و تعالیمه.


وأضاف أن إکرام الوالدین و إحترامهم رکن أساسی فی الثقافة الروسیة الأصیلة ولکن بعد إنهیار الإتحاد الجماهیری السوفیتی وتغلغل الثقافة الغربیة أصبح هذا الأمر من المهملات.


وقال إن العلاقة بین أفراد الأسرة أکثر قرب و ود فی الأسر المسلمة فی داغستان والشیشان وإنها شبیه بإیران ولکن هذه العلاقة ضعیفة فی المناطق المسیحیة فی روسیا.

 

هذا ويذكر أن أعمال الدورة الـ27 من المعرض الدولي للقرآن في ايران انطلقت الأحد الماضي 12 مايو الجاري تحت شعار "القرآن، معنى الحياة" في مصلى الامام الخميني(رض) وسط العاصمة الايرانية طهران وستستمر أعماله لغاية 25 من الشهر الجاري.

http://iqna.ir/fa/news/3813030/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: