ایکنا

IQNA

11:36 - June 16, 2019
رمز الخبر: 3472781
كربلاء المقدسة ـ إکنا: باشر معهد القرآن التابع للعتبة العباسية أمس السبت 15 یونیو 2019 في كربلاء المقدسة والفروع التابعة للمعهد في محافظة بغداد، والنجف الأشرف، وبابل، والمثنى، وقضاء الهندية العمل بمشروع الدورات القرآنية الصيفية.

وأفادت وكالة الانباء القرآنية الدولية(إکنا)، باشر معهد القرآن التابع للعتبة العباسية أمس السبت 15 یونیو 2019 في كربلاء المقدسة والفروع التابعة للمعهد في محافظة بغداد، والنجف الأشرف، وبابل، والمثنى، وقضاء الهندية العمل بمشروع الدورات القرآنية الصيفية، وذلك بمشاركة أكثر من 20 ألف طالب توزعوا على حلقات من نور في الصحن العباسي المطهر ومساجد وحسينيات المحافظات.

والمشروع يهدف الى تجذير ثقافة القرآن ‏الكريم ونهج أهل البيت (عليهم السلام) في نفوس الناشئة، من خلال منهج اعتمدته العتبة المطهرة وأٌعد من قبل أساتذة مختصين تضمن (القرآن الكريم، والعقائد، والفقه، والأخلاق، والسيرة) والاهتمام بهذه الفئة العمرية من خلال ما يقدم لهم من جهود كبيرة تهدف إلى تعليمهم الأخلاق الفاضلة والتربية الحسنة التي يأمر بها القرآن الكريم.

والشيخ جواد النصراوي صرح لمركز الإعلام القرآنيً: إن هذا المشروع يسعى إلى إعداد جيل يسير بهدي الثقلين القرآن الكريم والعترة الطاهرة، حيث تشهد أعداد المشاركين في هذه الدورات تزايداً ملحوظاً عاماً بعد آخر، فبعد أن انطلق المشروع بـ(150) طالباً عام (2011م) تزايد إلى أكثر من (6000) طالب عام (2014م) ليصل عدد المشاركين في عام (2016م) إلى أكثر من (12,000) طالب، وصولاً الى عام (2018) حيث تخرج منه أكثر من (18،000) طالب كانوا ثمار وحصيلة هذه الدورات المباركة والآن نحن نشهد أقبال كبير فقد شارك أكثر من (20،000) طالب توزعوا على حلقات تدريسية يتعلمون فيها القرآن الكريم والأحكام الابتلائية الاخلاق الفاضلة.

مضيفاً: أن المشروع شهد أقابل كبير كما هي الأعوام الماضية من قبل الأهالي في كربلاء المقدسة وجميع فروع المعهد المنتشرة في المحافظات العراقية، وبمشاركة أكثر من 20،000 طالب، في مدة تبلغ أكثر من (45) يوماً وبمعدل ثلاث ساعات يومياً ولخمسة أيام في الأسبوع، وتتخلل أيام الدورة استراحة في يومي الخميس والجمعة، كما قدمت لهم العتبة العباسية المقدسة كل ما يلزم لعنايتهم والاهتمام بهم من الطعام والحماية والهدايا فضلاً عن المميزات التشجيعية الأخرى لخلق أجواء مناسبة مع أعمارهم وتنظيم عالي لنقل الطلاب المشاركين من منازلهم إلى أماكن حلقاتهم صباح كل يوم ومن ثم إرجاعهم بانسيابية ونظام إلى بيوتهم بعد تمام دروسهم. 

يذكر أن هذا المشروع يعتبر من المشاريع المهمة والأساسية في معهد القرآن الكريم، وقد أولته الأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة أهمية كبيرة وجعلته من الأولويات في نشاطات العتبة المقدسة، وذلك لما يحمل في طياته من تربية صحيحة لهذا الجيل المبارك وتهذيب لنفوسهم الطيبة.
العراق: مشروع الدورات القرآنية الصيفية يستقبل أكثر من 20 ألف طالب
 
العراق: مشروع الدورات القرآنية الصيفية يستقبل أكثر من 20 ألف طالب
 
العراق: مشروع الدورات القرآنية الصيفية يستقبل أكثر من 20 ألف طالب
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: