ایکنا

IQNA

14:33 - August 15, 2019
رمز الخبر: 3473391
نيودلهي ـ إکنا: أجرى الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية، "آية الله الشيخ محسن الأراكي"، اليوم الخميس، إتصالاً هاتفياً مع رئيس الحركة الاسلامية في نيجيريا الشيخ ابراهيم الزكزاكي.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، أجرى الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله الشيخ محسن الأراكي، اليوم الخميس، اتصالاً هاتفياً مع رئيس الحركة الاسلامية في نيجيريا الشيخ ابراهيم الزكزاكي للاطمئنان على صحته ومتابعة عملية معالجته.
 
من جانبه، أعرب الشيخ الزكزاكي لآية الله الشيخ محسن الأراكي عن شكره للجهود المبذولة مؤكداً انه لم يخضع حتى الآن للعلاج في الهند.

وكان زعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا الشيخ ابراهيم الزكزاكي قد بدأ مرحلة وصل الى أحد مشافي الهند لتلقي العلاج بعد تدهور وضعه الصحي اثناء إعتقاله في نيجيريا.
 
وقد اعتقل الزكزاكي في نيجيريا عام 2015، وأطلقت السلطات سراحه بعد قرار قضائي، وأكد عدد من الأطباء ضرورة نقله الى مستشفى تخصصي للمعالجة بعد تدهور وضعه الصحي.
 
ويعتبر الشيخ ابراهيم الزكزاكي أحد أبرز المناضلين ضد الاستعمار والظلم في نيجيريا، وتعرض للاعتقال عدة مرات على أيدي الأنظمة المتعاقبة، واعتقل أخيراً عام 2015 بعد مجرزة ارتكبها الجيش النيجيري بحق أنصاره، ذهب ضحيتها مئات الشهداء والجرحى بينهم بعض أبنائه.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: