ایکنا

IQNA

11:57 - August 16, 2019
رمز الخبر: 3473394
أبوجا ـ إکنا: أشار مصدر في الحركة الإسلامية النيجيرية إلى أن فضح المخطط الشيطاني للحكومة النيجيرية من قبل الشيخ إبراهيم الزكزاكي هو سبب إعادته إلى أبوجا.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، أشار مصدر في الحركة الإسلامية النيجيرية إلى أن فضح المخطط الشيطاني للحكومة النيجيرية من قبل الشيخ إبراهيم الزكزاكي هو سبب إعادته إلى أبوجا، وأوضح أن الشيخ الزكزاكي سيطالب بحقه بالرعاية الصحية والعلاج في بلد آمن فور عودته إلى نيجيريا.

وأضاف المصدر نفسه "الحكومة الهندية كانت تنفذ أوامر أمريكية وسعودية لعرقلة علاج الشيخ الزكزاكي، وحرمانه من أطبائه الموثوقين يؤكد الحديث عن مخطط اغتياله".

وكان الشيخ ابراهيم زاكزاكي عاد أمس الخميس من الهند الى نيجيريا في ضوء تخييره بين الخضوع لشروط الحكومة النيجيرية او العودة الى بلده.

وفي وقت سابق، أكد الشيخ الزكزاكي في مقطع فيديو أن السلطات النيجيرية زودت الهند بمعلومات خاطئة حول وضعه الصحي الامر الذي عرقل علاجه.

وأوضح الشيخ الزكزاكي أن السلطات النيجيرية خدعت الحكومة الهندية بشأن حقيقة وضعي الصحي، وأعطت الاوامر لمحكمة كادونا العليا.

ودحض أكاذيب الحكومة في نيجيريا، وقال إن "حكومة أبوجا قامت بتغيير المستشفى عند وصوله إلى الهند، رغم أن أطباءه أوصوا بالعلاج في أحد المستشفيات، ووافقت عليه المحكمة".

وكانت السلطات النيجيرية أفرجت عن زعيم الحركة الاسلامية الشيخ ابراهيم الزكزاكي وزوجته لتلقي العلاج في الهند بعد أربع سنوات من الاعتقال التعسفي.

المصدر: العهد
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: