ایکنا

IQNA

إعلامي قطري في حديث لـ"إکنا":
13:52 - August 20, 2019
رمز الخبر: 3473449
الدوحة ـ إکنا: قال الإعلامي والصحفي القطري "صالح غريب" إن الکیان الصهیونی ینتهج سیاسة مروعة ضد الشعب الفلسطینی ویخشی من تعرّف العالم علی هذه السیاسة، فلهذا قرر منع دخول عضوتي الكونغرس الأمريكي من زيارة فلسطين المحتلة.

إسرائیل تخشی تعرّف العالم علی أعمالها ضد الشعب الفلسطینی

وأشار الی ذلك، الإعلامی والصحفي القطری "صالح غریب" فی حدیث خاص له مع وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) فی معرض رده علی سؤال حول أسباب منع رئیس الوزراء الإسرائیلی "بنيامين نتانياهو" النائبتین الدیموقراطیتین الأمریکیتین من القیام بزیارة فلسطین المحنلة.


وقال ان سبب منع إسرائیل للنائبتین الدیموقراطیتین الأمریکیتین من زیارة فلسطین المحتلة هو الخوف من إطلاع النائبتین علی ما تقوم به إسرائیل داخل فلسطین المحتلة.


وأضاف قائلاً: أعتقد ان هذا المنع یأتی فی إتجاه منع النائبتین من التعرف علی الظروف التی یعیشها الفلسطینیون داخل الأراضی الفلسطینیة وسبق وقامت إسرائیل بمنع عدد من الشخصیات العربیة والأجنبیة أو غیرها کما نتذکر أنها منعت قیادات أوروبیة من الدخول الی فلسطین عند بناء إسرائیل الجدار الفاصل.


وأردف الناشط الإعلامی القطری "صالح غريب" قائلاً: ان إسرائیل تخاف من أي شخصیة ترید التعاطف مع الشعب الفلسطینی.


وفی معرض رده علی سؤال حول لماذا إسرائیل تحارب کل من لا یقبل نهجها الإحتلالی وتحاول إسکات وتخویف الأصوات الحرة الداعیة للسلام قال من الطبیعی ان تقوم إسرائیل بذلك.

إسرائیل تخشی تعرّف العالم علی أعمالها ضد الشعب الفلسطینی
وأکد صالح غریب ان اسرائیل تقوم بمحاربة کل من لا یقبل نهجها الإحتلالی لأنها لا ترید أن یتعرف العالم علی ما تنتهج من سیاسات إحتلالیة وبالتالی هی ترید إخماد الأصوات الداعیة للسلام.


وإستطرد قائلاً: ان هذا النهج کان معتمداً من قبل إسرائیل حتی أنها لا تسمح بإبداء رأی مخالف لسیاساتها علی قنواتها التلفزیونیة.


وعبر عن أسفه لعدم وجود أي تجاوب دولی لردع إسرائیل بسبب ما تقوم به ضد الشعب الفلسطینی ومنع العالم من الإطلاع علی أعمالها.


ورداً علی سؤال حول تبریر رئیس الوزراء الإسرائیلی منع دخول نائبتین من الحزب الدیموقراطی الأمریکی لأن قال نتانیاهو إن الغرض الوحید من رحلتهما هو الإضرار بإسرائیل وزیادة التحریض علیها، قال ان هذا التبریر من رئیس الوزراء الإسرائیلی هو غیر مبرر أصلاً.

إسرائیل تخشی تعرّف العالم علی أعمالها ضد الشعب الفلسطینی
وأردف الاعلامي والصحفي القطري "صالح غريب" قائلاً: ان الکیان الصهیونی یخشی تعرف العالم علی سیاساته ضد الشعب الفلسطینی.


وقال ان الکیان الصهیونی یقوم بمواجهة کل ما هو عربی وإسلامی علی مستوی المنطقة منها إقتحام القدس ومنع المصلین ومضایقتهم وتدنیس القدس الشریف وهذا کله بسبب أنهم لا یجدون من یقومون بردعهم.

 

وحول الدیموقراطیة الأمریکیة ووصف النائبة "إلهان عمر" قرار إسرائیل منعها من زیارة فلسطین بأنه "مروع" ویشکل "إهانة للقیم الدیموقراطیة" قال ان العالم یتشدق خصوصاً العالم الغربی والولایات المتحدة الأمریکیة بالحریة والدیموقراطیة وعندما یحدث أمر مثل هذا یقومون بالتظاهر علی سبیل المثال ویقومون بإسکات الأشخاص أو منعهم من الزیارة أو التعاطف مع الشعب الفلسطینی.


وأکد اننا نتذکر سفینة الحریة والإستیلاء علیها ومنعها من الوصول أو التعاطف مع أهل غزة وبالتالی فإن کلمة الدیموقراطیة عندهم فضفاضة.


وأوضح صالح غريب أن الدیموقراطیة عندنا هي حقوق مأخوذة من القرآن الكريم والسنة ولیس تلك التی یتشدق بها الغرب.

 

هذا ويذكر أن "رشيدة طليب" و"إلهان عمر" أول امرأتين مسلمتين تنتخبان في الكونغرس، وهما من الجناح التقدمي للحزب الديمقراطي، وأبدت الاثنتان دعمهما لحركة "المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات" (بي دي أس) المؤيدة للفلسطينيين.

وتعود جذور طليب (43 عاما) المولودة في الولايات المتحدة لقرية بيت عور الفوقا بالضفة الغربية، ولا تزال جدتها وأقاربها يعيشون هناك، ووتعود أصول إلهان عمر إلى الصومال التي هاجرت منها وهي طفلة إلى الولايات المتحدة.

إسرائیل تخشی تعرّف العالم علی أعمالها ضد الشعب الفلسطینی
http://iqna.ir/fa/news/3835908

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: