ایکنا

IQNA

17:01 - August 25, 2019
رمز الخبر: 3473510
بيروت ـ إکنا: أعلنت وزارة الخارجية اللبنانية، اليوم الأحد، أنها ستتقدم بشكوى لمجلس الأمن لإدانة الخرق الإسرائيلي الخطير والمتمثل في سقوط طائرتي استطلاع إسرائيليتين فوق الضاحية الجنوبية لبيروت، وتحليق مكثف لسلطات الاحتلال في سماء العاصمة اللبنانية.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، طلب وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل من مندوبة لبنان لدى الأمم المتحدة، التقدُّم بشكوى لمجلس الأمن حول الخرق الإسرائيلي الخطير للسيادة اللبنانية.
 

وأكد باسيل، "حرص لبنان على تنفيذ ​القرار 1701​ والذي تقابله ​إسرائيل​ يومياً بخروقات متكررة تروّع بها اللبنانيين وتهدّد أمنهم"، مشددًا على "حرص بيروت على الالتزام بقرارات الشرعيّة الدوليّة وتمسّكها بالاستقرار لا يسقط حقه في الدفاع على السيادة الوطنية والقيام بما يلزم لصونها".

سعد الحريري

وصف رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ سقوط طائرتي استطلاع ​اسرائيل​يتين فوق ​الضاحية الجنوبية​ لبيروت، بانه اعتداء مكشوف على السيادة اللبنانية وخرق صريح للقرار 1701.

وتعليقاً على الاعتداء، أعلن انه سيبقى على تشاور مع رئيسي الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري لتحديد الخطوات المقبلة، ولاسيما ان العدوان الجديد الذي ترافق مع تحليق كثيف لطيران اسرائيل فوق بيروت والضواحي، يشكل تهديداً للاستقرار الاقليمي ومحاولة لدفع االاوضاع نحو مزيد من التوتر.
الخارجية اللبنانية: سنتقدم بشكوى لمجلس الأمن لإدانة الخرق الإسرائيلي
وأكد أن ​المجتمع الدولي​ واصدقاء لبنان في العالم امام مسؤولية حماية ​القرار 1701​ من مخاطر ​الخروقات الاسرائيلية​ وتداعياتها، والحكومة اللبنانية ستتحمل مسؤولياتها الكاملة في هذا الشأن بما يضمن عدم الانجرار لاي مخططات معادية تهدد الامن والاستقرار والسيادة الوطنية.

ميشال عون
 
وعلق الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم الأحد، على سقوط طائرتي درون إسرائيليتين جنوب لبنان.
 
واعتبر عون "العدوان الإسرائيلي السافر على سيادة لبنان" أنه "فصل من فصول الانتهاكات المستمرة لقرار مجلس الأمن 1701 ودليل إضافي على نيات إسرائيل العدوانية واستهدافها للاستقرار والسلام في لبنان والمنطقة".
 
الشيخ عبدالأمير قبلان
 
واستنكر رئيس ​المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى​ في لبنان الشيخ ​عبد الأمير قبلان​ "إستهداف ​لبنان​ في عدوان فجر اليوم يشكل انتهاكا لسيادته؛ نضعه برسم ​الامم المتحدة​ و​مجلس الامن​ لما يحمله من تبعات خطيرة على امن واستقرار المنطقة مما يؤكد أن ​إسرائيل​ تلعب بالنار التي ستغرقها في أتون حرب جديدة ستكون على حساب وجود كيانها الغاصب".

حركة الجهاد الاسلامي
 
وأدانت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، اليوم الاحد، بشدة العدوان الصهيوني على الأراضي السورية.

وقالت الحركة في بيان إنه “من حق سوريا أن تدافع عن أرضها وتصد هذا العدوان الصهيوني الغاشم الذي يستهدف أرضها وشعبها”.

وأشارت الحركة الى ان استمرار العربدة والانتهاكات الصهيونية سيؤدي إلى زيادة التوتر وتفجر الأوضاع، وهو ما يسعى نتنياهو وقادة الاحتلال إليه لتحقيق مكاسب سياسية وانتخابية على حساب أمن واستقرار المنطقة وحياة شعوبها.

حركة حماس 

وأدانت حركة المقاومة الإسلامية حماس، العدوان الصهيوني السافر والغاشم والمتعمّد على لبنان، من خلال اختراق طائرات الاحتلال المتكرر لسماء لبنان، واستهداف أحياء في الضاحية الجنوبية لبيروت، وتنفيذها لعملياتٍ عدوانية متكررة.
الخارجية اللبنانية: سنتقدم بشكوى لمجلس الأمن لإدانة الخرق الإسرائيلي
وقالت حركة حماس إن سقوط طائرة الاستطلاع المفخخة في حيّ سكنيّ في الضاحية الجنوبية لبيروت، والذي تسبب بانفجار كبير روّع الآمنين في الحي، هو فعل عدواني واستفزازي من قبل العدو الصهيوني الغاصب، وانتهاك واضح لسيادة لبنان.

وأكدت الحركة وقوفها إلى جانب لبنان والمقاومة ضد أي اعتداء من قبل الكيان الصهيوني.

وتحطمت طائرتان إسرائيليتان بدون طيار، فجر اليوم الأحد، في أجواء الضاحية الجنوبية لبيروت، فيما أكدت حركة حزب الله اللبنانية، أنَّ إحداهما سقطت بينما انفجرت الأخرى خلال التحليق، نافية بذلك استهدافها لهما.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية بأن سماء العاصمة بيروت تشهد تحليقًا مكثفًا للطيران الإسرائيلي، وعلى علو منخفض، وأكدت إصابة ثلاثة أشخاص بشظايا جراء انفجار طائرة إسرائيلية بدون طيار في الضاحية الجنوبية لبيروت فجر اليوم.

وأوضحت الوكالة أن الأشخاص الثلاثة أصيبوا بجروح طفيفة داخل المركز الإعلامي التابع لحزب الله في الضاحية الجنوبية؛ حيث ينفذ طيران الاحتلال الإسرائيلي تحليقًا على علو منخفض أيضًا في مدينة صيدا بمحافظة الجنوب.
 
المصدر: مواقع عربية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: