ایکنا

IQNA

12:03 - April 06, 2020
رمز الخبر: 3476041
مانیلا ـ إکنا: إقترح أسقف کنیسة العاصمة الفلبينية "مانیلا" بقاء المواطنین في البیت خوفاً من الإصابة بفیروس کورونا المستجد وإحیاء أسبوع الآلام في البیت.

وتقدم الأسقف الکاثولیکی والمشرف علی کنیسة مانیلا ومدیر شئون الأساقفة في مانیلا "برودریك بابیلیو" بطلب من جمیع أتباع المذهب الکاثولیکي إحیاء أسبوع الآلام أو الأسبوع المقدس لهذا العام بشکل خاص، وذلك بسبب التدابير الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).


وأکد ضرورة إحیاء هذا الأسبوع المقدس وتلاوة الکتاب المقدس في ظل الظروف الراهنة التی یعانی منها العالم بسبب إنتشار فیروس کورونا المستجد.


وطلب في الأجندة التی أصدرها للقسیسین علی مستوی الدولة بإحیاء هذه المناسبة بتوخي الحذر من أي تجمع للمواطنین.


وأکد اننا بسبب إنتشار فیروس کورونا لن نحیي أسبوع الآلام المسیحی کـ السنوات السابقة وعلی الرغم من إحیاءها فإننا لن نحییها کالسنوات السابقة.


وإقترح إحیاءه في البیت، قائلاٌ: ان المؤمنین یمکنهم العبادة والدعاء فی البیت والإمتثال لأمر الله في بیوتهم دون تعریض أنفسهم الی خطر.

 

جدير بالذكر أن أسبوع الآلام هو أسبوع يحتفل فيه المسيحيون بدخول يسوع القدس وإنشاء سر التناول وصلب يسوع وموته ثم القيامة من الأموات في يوم أحد القيامة حسب المعتقدات المسيحية ويكون هذا الأسبوع بعد الصوم الكبير (55 يوم) ويحتوى في قراءاته على سفر الرؤيا كاملاً ويقرأ في ليلة أبو غلامسيس. 
 

3889331

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: