ایکنا

IQNA

14:30 - March 09, 2013
رمز الخبر: 2508483
طهران ـ ايكنا: أكد رئيس منظمة تعبئة المستضعفين في ايران، العميد محمد رضا نقدي، على قتل الشيعة في باكستان مؤامرة أمريكية مدروسة.
وشدد رئيس منظمة تعبئة المستضعفين في ايران، العميد محمد رضا نقدي، في حديث خاص له مع وكالة الأنباء القرآنية الدولية (ايكنا) على أن امريكا بقتلها للشيعة في باكستان تسعى الى خلق الفرقة بين المسلمين.
وقال: ان الأمريكيين لا يستطيعون التغلب على المسلمين المتحدين يسعون الى خلق الفرقة وبالتأكيد فإننا نتهم الشيعة أو السنة بهذه الأحداث إنما نعتبرها مؤامرة أمريكية مدروسة.
واشار رئيس منظمة تعبئة المستضعفين في ايران الى ان أمريكا بقتلها للمسلمين الشيعة في باكستان تسعى الى بث التفرقة والتشرذم بين المسلمين الباكستانيين.
وأضاف ان أمريكا كل يوم تتلقى صفعة من المسلمين واثرها تتراجع ومن الطبيعي انها تسعى أخذ الثأر من المسلمين.
واستطرد قائلاً: الأمريكيين لأنهم لا يستطيعون التغلب على المسلمين المتحدين لذلم فإنهم يسعون الى خلق الهوة والتفرقة بينهم ولذلك فإننا لا نعتبر المسلمين من السنة والشيعة سبباً في مثل هذه الأحداث إنما هذه المسائل ليست الا مؤامرات أمريكية.
وأردف رئيس منظمة تعبئة المستضعفين في ايران مبيناً ان هذه المؤامرات قد تم تنفيذها في غرب بلادنا وشرقها ولكن لم ينجح منفذوها في خلق الفتنة ولذلك فهم أصبحوا يسعون الى بثها في العراق وسوريا وباكستان وافغانستان وبالتأكيد فإنهم لن ينجحوا في ذلك.
1200960
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: