ایکنا

IQNA

11:34 - February 16, 2015
رمز الخبر: 2856267
طهران ـ إکنا: إعتبر رئیس المؤسسة البحثیة للحکمة والفلسفة فی ایران، سبب الإسلاموفوبیا یکمن فی نمو الإسلام فی الغرب، قائلاً: ان رسالة قائد الثورة الإسلامیة الی الشباب فی أوروبا وأمریکا الشمالیة بدایة لإنطلاقة جدیدة.


وأشار الی ذلک، رئیس المؤسسة البحثیة للحکمة والفلسفة فی ایران، الشیخ عبدالحسین خسروبناه، فی حدیث خاص له مع وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) فی معرض حدیثه عن الرسالة التی وجهها قائد الثورة الإسلامیة الإیرانیة الی الشباب فی أوروبا وأمریکا الشمالیة.

وقال اننا فی زمن یبذل فیه أعداء الإسلام جهداً لنشر الإسلاموفوبیا مؤکداً أن نشر الإسلاموفوبیا سببه نمو الإسلام فی الغرب الذی أربک العدو وجعله یعمل علی نشر الإسلاموفوبیا وخلق صورة سلبیة عن الدین الإسلامی.

وأضاف أن رسالة قائد الثورة الإسلامیة الی الشباب الأوروبی کانت تهدف الی توعیتهم کی لا یقومون بمعرفة الإسلام من خلال الوساطات وان یحثهم علی البحث بأنفسهم وان یبحثوا عن واقع الإسلام من خلال المصادر الرئیسیة للدین.

واعتبر رئیس المؤسسة البحثیة للحکمة والفلسفة فی ایران رسالة قائد الثورة الإسلامیة إنطلاقة جدیدة مطالباً الباحثین بالقیام بترجمة المصادر الإسلامیة الرئیسیة وعرضها علی القراء لیستمر ما قام به قائد الثورة الإسلامیة.

وفی معرض إشارته الی دور الطلبة المسلمین فی نشر الصورة الحقیقیة عن الإسلام قال الشیخ خسروبناه ان الطلبة المسلمون یمکنهم أداء دور مهم فی مجال التعریف بالإسلام بلغة القارئ الغربی من خلال المواقع الإلکترونیة والإنترنت.

وأوضح الشیخ خسروبناه ان الإسلاموفوبیا لم تنشأ فی لیلة واحدة کی نطالب بطمسها فی وقت قصیر ومحدد ولذلک یجب ان نعمل علی تعریف الإسلام علی المدی البعید وان نقوم بترجمة الکتب والأفلام.



http://iqna.ir/fa/News/2855085

کلمات دلیلیة: الإسلام ، خسروبناه ، قائدالثورة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: