ایکنا

IQNA

15:58 - April 06, 2016
رمز الخبر: 3459899
نیروبی- إکنا: أطلق 5 علماء في کینیا مبادرة یعملون خلالها علی ترجمة القرآن الی اللغة اللوهية وهی إحدی اللغات المحلیة المستخدمة فی غرب البلاد.
ترجمة القرآن  الی الـ

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) ان 5 علماء في كينيا وهم کل من "هارون موسی"، و"رمضان سبوا"، و"رمضان ندجه"، و"اسماعیل وره"، و"یوسف مالالا" قرّروا ترجمة القرآن الکریم الی اللغة المحلیة المستخدمة فی منطقة غرب کینیا.

وقد إقترح فکرة القیام بمبادرة ترجمة القرآن الکریم، "هارون موسی"، الذی قرّر القیام بذلک عندما کان فی السجن العام 2014 للميلاد بإتهام إتباعه لجماعة "الشباب" الإرهابیة.

ویقول موسی عن المبادرة انه شعر أن هناک فجوة في معرفة الدین الإسلامی وان الناس لا یعرفون هذا الدین تماماً، والسبب وراء جهلهم الإسلام انهم لا یعرفون لغة القرآن ولذلک شعرت أن هناک حاجة فی ترجمة القرآن الی اللغة الأم للشعب فی غرب کینیا.

وأضاف ان القرآن الکریم سوف یترجم الی لهجتي "وانغا" و"ماراما" الأکثر إستخداماً فی اللغة اللوهية ولدی الناطقین بها من قبائل غرب کینیا.

وقد أقیم حفل للإعلان عن بدء ترجمة القرآن فی جامع مدينة "مومیاس" الكينية وبيّن المشارکون خلاله أن السبب الرئیسی وراء جهل معظم المسلمین فی هذه المنطقة تعالیم الدین الإسلامی هو جهلهم العربیة معبّرین عن فرحهم لبدء ترجمة القرآن.

هذا ویذکر أن معظم المجموعات العرقية في كينيا لها لغاتها أو لهجاتها الخاصة. ولا يعرف بعض الكينيين سوى لغتهم المحلية.

http://iqna.ir/fa/news/3486240
کلمات دلیلیة: کینیا ، ترجمة ، القرآن ، لغة ، الإسلامی
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: