ایکنا

IQNA

15:14 - April 03, 2017
رمز الخبر: 3463944
باريس ـ إکنا: أعاد اتحاد مساجد فرنسا انتخاب محمد الموساوي كرئيس للمؤسسة التي تواصل طريقها كإحدى المؤسسات الإسلامية النشطة على المستوى الوطني.
إعادة انتخاب محمد الموساوي رئيساً لاتحاد مساجد فرنسا
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، انتخب الموساوي كرئيس لولاية ثانية تمتد ثلاث سنوات بعد الاجتماع الذي عقد أمس الأحد 2 إبريل 2017، لمجلس إدارة المؤسسة المكون من 13 ممثلا محليا للمجلس بمختلف أنحاء فرنسا.

ومنذ تأسيس اتحاد مساجد فرنسا في عام 2014، حرص على ملف تدريب الأئمة في فرنسا، ووقع الاتحاد في إطار ذلك شراكة تعليمية مع مؤسسة محمد السادس من أجل متابعة المترشحين لوظيفة الإمامة والإشراف على التأطير الديني في مشروعهم العلمي.

وحض المجلس في بيان له على "محاربة التطرف الذي يوقع بفئة هامة من شبابنا يتوقف جزئيا على قدرتنا على حسن تكوين الأطر الدينية وإتاحة الإمكانات اللازمة لهذه المهمة النبيلة". مشيراً إلى طموحه بتأسيس مؤسسة خاصة به لتدريب الأئمة في فرنسا في سبتمبر 2018.

وعن "ميثاق الإمام" الذي أصدره المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، أوضح متحدث باسم الاتحاد أنه "من الطبيعي أن لا يتم الاحتفاظ بكل الاقتراحات التي قدمتها جميع الأطراف".

وكان المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية قد أصدر ميثاقاً في نهاية الأسبوع المنصرم من أجل مساعدة المساجد الفرنسية على التصدي للتطرف.

وذكر المجلس في بيان له: إن ذلك الميثاق "يسعى إلى التأكيد على تمسك الأئمة في فرنسا بالإسلام الوسطي المعتدل وبالعقد الجمهوري الفرنسي" في ظل الفترة الحرجة التي تمر بها الجمهورية من جراء توالي الاعتداءات الإرهابية عليها وقبل شهر من انعقاد انتخابات الرئاسة الفرنسية.

وتشير الأرقام إلى أن فرنسا تضم حوالي 1800 إمام، أكثر من نصفهم يعملون بدوام جزئي ودون أجر، ويشرفون على الإمامة في الصلاة بأزيد من 2500 مسجد وقاعة صلاة.

واستقدمت فرنسا أكثر من 300 إمام من المغرب والجزائر وتركيا في إطار الاتفاقيات التي تجمعها مع تلك الدول.

يذكر أن عدد المسلمين في فرنسا يبلغ اليوم حوالي 6 ملايين نسمة، ويعد الدين الإسلامي ثاني ديانة رسمية في البلاد بعد المسيحية.

المصدر: إینا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: