ایکنا

IQNA

11:49 - May 27, 2019
رمز الخبر: 3472598
هلسنكي ـ إکنا: قام زعيم حزب "الشعب الفنلندي أولا" (أقصى اليمين) ماركو دي ويت، بتمزيق نسخة من القرآن الكريم ورميها أرضاً، وذلك في إطار حملته الدعائية لانتخابات البرلمان الأوروبي.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، يعمل ويت منذ أسبوع لحشد الأصوات، في خيمة انتخابية بحي كامبي في العاصمة الفنلندية هلسنكي، وخلال خطاب له، عمد مرارا إلى إلقاء القرآن الكريم أرضاً أمام أعين الشرطة، في خطوة استفزازية صارخة.
 
 
وقال عضو لجنة أوروبا في مجلس الأعمال التركي العالمي، يعقوب يلماز، إنه أبدى استياءه حيال ويت، وطلب من الشرطة التدخل.

وأردف: "قلت للشرطة بأنه يرتكب جريمة كراهية وطلبت منها الحيلولة دون ذلك، لكن الشرطة لم تتدخل"، كما لفت يلماز إلى أن ويت ألقى بالتوراة على الأرض في خطاباته السابقة، وليس القرآن فقط، أمام الرئيس السابق للبرلمان إييرو هينالوما، والنائب اليهودي، بن زيسكوفيتش، ما دفع بعض المواطنين إلى ضربه.
 

وأكد عضو لجنة أوروبا في مجلس الأعمال التركي العالمي أنه لن يكف عن متابعة القضية، وسيواصل تقديم الشكاوى ضد زعيم حزب "الشعب الفنلندي أولا".
 

والشهر الماضي، أقدم رئيس حركة "النهج الصلب" الدنماركية، راسموس بالودان، على إحراق نسخ من القرآن الكريم في حي يقطنه عدد كبير من المسلمين في العاصمة كوبنهاغن، ووجه إهانات للمسلمين، ما أثار موجة استياء كبيرة.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: