ایکنا

IQNA

10:13 - July 09, 2019
رمز الخبر: 3473016
لندن ـ إکنا: أظهر استطلاع رأي أجرته شركة أبحاث بريطانية، أن أكثر من نصف أعضاء حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا هم ضد الإسلام، ويعتبرون أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يمكن أن يكون رئيس وزراء جيد لبريطانيا.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، بيٌن الاستطلاع الذي أجرته شركة "يو جوف" لصالح القناة 4 بتلفزيون "بي بي سي"، أن "56% من أعضاء الحزب يعتبرون أن الدين الإسلامي يشكل خطرًا على أسلوب الحياة في بريطانيا، فيما رأى 22% منهم أن الإسلام يتماشى مع التقاليد البريطانية".

وردًا على سؤال بشأن ترامب، أجاب "54% من أعضاء الحزب، بأنه يمكن أن يكون رئيس وزراء جيد لبريطانيا، فيما اعتبر 43% بأن ترامب يمكن أن يكون رئيس وزراء سيئ".
 
ووفقًا للاستطلاع، فإن "42% من هؤلاء أعربوا عن اعتقادهم بأن وجود عدد كبير من الأجانب بخلفيات عرقية وثقافية متنوعة أضر بالمجتمع البريطاني".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: