ایکنا

IQNA

10:26 - April 15, 2020
رمز الخبر: 3476179
برلین ـ إکنا: أعلن رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا، "أيمن مزيك" أن المسلمين يعارضون تأجيل طقوس ومناسك شهر رمضان المبارك.

ویستعد المسلمون في ألمانیا للشهر الفضیل وفي هذه الأثناء أعلن الإعلام الألماني عن إحتمال تأجیل شهر رمضان بناء علی فتاوی عدد من العلماء المصریین بسبب تفشي فیروس کورونا المستجد.


وأثناء إستعداد العالم الإسلامي لإحیاء شهر رمضان المبارك، هناك من یقول إن الصوم یضعف مناعة الجسم وبالتالي هذا الضعف سیجعل الإنسان عرضة للإصابة بفیروس کورونا المستجد.


وبحسب الإعلام الألماني، أفتی أمین عام الفتوی بدارالافتاء المصرية الشیخ "خالد عمران" بإمکانیة تأجیل شهر رمضان بسبب تفشي فیروس کورونا المستجد وما تتطلبه الضرورة.


وتضیف الفتوی ان منظمة الصحة العالمیة إذا ما أعلنت أن الأکل والشرب ضرورة لابد منها لمواجهة الفیروس وصیانة الإنسان فسيتم تأجيل شهر رمضان المبارك.

 

وفي هذا الاطار، قال رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا، "أيمن مزيك": قد يكون من السهل على العديد من الصحفيين الألمان مناقشة تأجيل شهر رمضان المبارك، ولكن لا يمكن للمسلمين تأجيل هذا الشهر الكريم.

 

وأضاف أن طقوس شهر رمضان لا تنتهي بعدم أكل أو شرب الماء لأن رمضان هو شهر الرحمة والغفران وتلاوة القرآن والتقرب من الله سبحانه وتعالى.

 

وأشار الى أن المسلمين يفضلون التجمع في المساجد هذا الشهر، ولكن بسبب  إنتشار كورونا، نضطر إلى العبادة في منازلنا. لذلك فإن قلق بعض الناس من إعادة فتح المساجد ليس له ما يبرره.

مسلموا ألمانیا یعارضون تأجیل مناسك شهر رمضان

3891533

کلمات دلیلیة: رمضان ، الإعلام ، ألمانیا ، الفتوی ، مصر ، القرآن
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: