ایکنا

IQNA

12:56 - June 22, 2020
رمز الخبر: 3477047
الرياض ـ إکنا: أوضح وكيل وزارة الشؤون الإسلامية لشؤون الدعوة والإرشاد في السعودية، "الدكتور محمد العقيل" أن إقامة الدروس والمحاضرات في المساجد، وتدريس القرآن في الحلقات والدور النسائية، لا تزال معلقة حتى إشعار آخر.

أوضح وكيل وزارة الشؤون الإسلامية لشؤون الدعوة والإرشاد في السعودية، "الدكتور محمد العقيل" أن إقامة الدروس والمحاضرات في المساجد، وتدريس القرآن في الحلقات والدور النسائية، لا تزال معلقة حتى إشعار آخر، مشيراً إلى أن الوزارة حريصة جداً على صحة المواطنين والمقيمين بتطبيق البروتوكولات الاحترازية الصادرة من اللجنة المختصة لإدارة هذه الأزمة، والتي توصي بذلك.

جاء ذلك في بيان توضيحي ردا على الاستفسارات المتكررة التي ترد للوزارة عبر منصاتها المختلفة، ولا سيما مع قرار العودة الطبيعة للحياة ورفع الحظر الكامل بجميع مناطق المملكة.

وأفاد بأن الوزارة مستمرة في تقديم الأنشطة الدعوية، وحلقات تحفيظ القرآن الكريم عن بعد باستخدام الوسائل التقنية، وتتابع بشكل مستمر مع الجهات المختصة، وتصدر التعليمات في ذلك أولا بأول.

وأكد الدكتور العقيل أن الوزارة نفذت أكثر من 10 آلاف برنامج دعوي منذ بدء جائحة كورونا، وهي مستمرة في إطلاق برامجها الدعوية بمشاركة نخبة من الدعاة والعلماء، إلى جانب تخريج عدد من الطلاب والطالبات في مختلف الجمعيات ومدارس التحفيظ التابعة للوزارة بمناطق المملكة، مثنيا على الجهود الكبيرة التي تبذل عن بعد في الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم، والدور النسائية، وجمعيات الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات، في عنايتهم بالنشء لحفظ القرآن الكريم والعمل به، ومواصلة البرامج الدعوية، سائلا الله أن يتقبل منهم، وأن يرفع البلاء عاجلا.

المصدر: صحيفة عكاظ
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: