ایکنا

IQNA

10:32 - July 18, 2020
رمز الخبر: 3477409
طهران ـ إکنا: قال رجل دین الإیراني والأستاذ في الحوزة العلمية والجامعة "الشيخ محمد شریفي صادقي" إن "دحو الأرض" هو الیوم الذي إنبسطت فیه الأرض من حیث الکعبة ویعدّ فرصة للتعبد والتهجد في عبادة الله عز و جل.

دحو الأرض فرصة معنویة لعبادة الرب

وقال رجل الدين الايراني والأستاذ في الحوزة العلمیة والجامعة "حجة الإسلام والمسلمین الشيخ محمد شریفي صادقي" في حدیث لـ "إکنا" إن هناك أیاماً ولیالي قیمة لما ذکر لها من فضائل وأعمال معنویة.

 

وأضاف أن یوم 25 ذي القعدة هو یوم دحو الأرض حیث بسط البارئ عز وجل الأرض ومدها وبذلك إستعرض قدرته وقوته.

 

وإستطرد الشیخ صادقي قائلاً: إن الإنسان اذا ما قام في هذا الیوم بعبادة الله عز وجل وتکریم یوم دحو الأرض فسیتغفر له کل ما في الأرض والسماء.

 

وأوضح رجل الدین الإیراني أن دحو الأرض هو الیوم الذی بسط فیه البارئ عز وجل الأرض وسواها ویوم القیام هو الیوم الذی سیجمع الله فیه الأرض ویطویها.

 

جدير بالذكر أن "دحو الأرض" هو يوم 25 من ذي القعدة، حدث فيه دحو الأرض بمعنی انبساط الأرض وامتدادها من تحت الكعبة على الماء، وتؤكّد الروايات وقوع الكثير من الحوادث والمناسبات العظيمة في ذلك اليوم، كولادة بعض الأنبياء، وقد أشارت كتب الأدعية إلى استحباب صيام هذا اليوم مع الإشارة إلى بعض الأعمال والصلوات والأدعية المستحبة فيه.

 

3910938

کلمات دلیلیة: یوم ، الأرض ، القیامة ، العبادة ، القرآن
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: