ایکنا

IQNA

17:46 - September 23, 2020
رمز الخبر: 3478320
أنقرة ـ إکنا: جدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، دعوته إلى الأمم المتحدة لإعلان 15 مارس "يوماً للتضامن الدولي ضد معاداة الإسلام".

وجاء ذلك الثلاثاء في رسالة عبر الفيديو إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، بافتتاح دورتها الـ75.

ودعا أردوغان الأمم المتحدة لإعلان 15 آذار/ مارس، ذكرى مجزرة المسجدين في نيوزيلندا، "يوما للتضامن الدولي ضد معاداة الإسلام" مشيرا إلى تبني منظمة التعاون الإسلامي، ثاني أكبر منظمة دولية بعد الأمم المتحدة، لهذا اليوم بشكل رسمي.

وأشار أردوغان إلى اتخاذ مظاهر العنصرية وكراهية الأجانب ومعاداة الإسلام في العالم أبعادا خطيرة.

ولفت إلى المدى الخطير الذي وصلت إليه تلك النزعات، بحيث باتت تهدد البشرية، وأنه رغم ذلك يتغاضى البعض عن هذه المشكلة.

وأشار الرئيس التركي إلى تفاقم معاداة الأجانب والعنصرية بشكل ملحوظ في مرحلة جائحة كورونا، مع ازدياد أعمال العنف ضد الأشخاص المستضعفين، وفي مقدمتهم اللاجئون والمهاجرون.

وأشار إلى أن المسلمين هم الفئة الأكثر عرضة لمثل هذه النزعات، التي تتغذى على الجهل والأحكام المسبقة.

المصدر: عربي 21
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: