ایکنا

IQNA

16:36 - December 04, 2021
رمز الخبر: 3483642
صنعاء ـ إکنا: ارتفعت حصيلة الغارات الجوية للتحالف السعودي على مديرية مَقْبَنَة غربي محافظة تعز جنوب غرب اليمن إلى 18 شهيداً و8 جرحى بينهم نساء وأطفال.

وخلال الساعات الماضية، أكد محافظ محافظة تعز في حكومة صنعاء، اللواء صلاح بَجّاش للميادين، استشهاد 16 مدنياً وإصابة 8 آخرين بينهم نساء وأطفال من جراء غارات العدوان السعودي الأميركي على قرية الحكيمة بمديرية مَقْبَنَة في الريف الغربي للمحافظة.

‏وأكد بَجّاش خلال تصريحاتٍ لمراسل الميادين في اليمن، أنّ العدوان السعودي "مستمرٌ بارتكاب أبشع الجرائم"، مضيفاً أنّ "هذا الاستمرار يوضح مدى انحطاطه الأخلاقي من جرّاء هزائمه المتتالية في مختلف الميادين والجبهات".

كما شدد على أنّ "جرائم وتصعيد العدوان لنشاطه العدواني لن تزيد الشعب اليمني إلا قوةً وثباتاً وشموخاً وعنفواناً سيجرف في طريقه صلف واستكبار المعتدين ومرتزقتهم".

وفي سياقٍ متصل، استهدف العدوان السعودي العاصمة اليمنية صنعاء بـ 4 غارات جوية استهدفت مطار صنعاء الدولي والكلية الحربية شمالي العاصمة بعد ساعات من استهداف التحالف السعودي ب 4 غارات مماثلة منطقة القِرَان بمديرية سَنْحان وجبل نمرين في مديرية بني مطر جنوبي وغرب العاصمة. 

هذا وأعلن المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، إسقاط الدفاعات الجوية اليمنية، طائرة تجسسية  نوع (سكان إيغل Scan Eagle)  أميركية الصنع للتحالف السعودي أثناء قيامها بأعمال عدائية في أجواء منطقة الجوبة جنوبي محافظة مأرب، وكشف العميد سريع أنّ عملية إسقاط الطائرة تمّت عملية بسلاح مناسب، مشيراً إلى أنها "تُعدّ السابعة من نفس النوع التي تمكنت القوات المسلحة اليمنية من إسقاطها خلال العام الجاري".

وأكد سريع أن القوات المسلحة اليمنية "لن تألوا جهدا في القيام بواجبها في حماية الأجواء اليمنية بكل الوسائل المتاحة والممكنة".

إلى ذلك عاودت مقاتلات التحالف السعودي استهداف العاصمة اليمنية صنعاء حيث استهدفت 4غارات جوية مطار صنعاء الدولي والكلية الحربية شمالي العاصمة بعد ساعات من استهداف التحالف السعودي ب4غارات مماثلة منطقة القِرَان بمديرية سَنْحان وجبل نمرين في مديرية بني مطر جنوبي وغرب العاصمة. 

هذا وأعلن المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، إسقاط الدفاعات الجوية اليمنية، طائرة تجسسية  نوع (سكان إيغل Scan Eagle)  أمريكية الصنع للتحالف السعودي أثناء قيامها بأعمال عدائية في أجواء منطقة الجوبة جنوبي محافظة مأرب، وكشف العميد سريع أن عملية إسقاط الطائرة تمت عملية بسلاح مناسب، مشيراً إلى أنها تعد السابعة من نفس النوع التي تمكنت القوات المسلحة اليمنية من إسقاطها خلال العام الجاري. 

وأكد سريع أن القوات المسلحة اليمنية لن تألوا جهدا في القيام بواجبها في حماية الأجواء اليمنية بكل الوسائل المتاحة والممكنة. 

وخلال الساعات الماضية عاودت طائرات التحالف السعودي استهداف مطار صنعاء الدولي ومحيطه بزعم استخدامه لأغراض عسكرية على الرغم من النفي والتفنيد المتكررين من حكومة صنعاء لتلك المزاعم التي يواصل التحالف السعودي إطلاقها بشأن مطار صنعاء الدولي المجاور لقاعدة الدَّيْلَمي الجوية، والتي سبق أن تعرضت هي الأخرى لغارات جوية للتحالف السعودي في مديرية بني الحارث شمالي صنعاء.

وأمس، قُتل قائد "لواء المجد" في قوات الرئيس هادي، العميد هلال الخالدي، وعدد من جنوده، في مواجهات مع الجيش اليمني واللجان الشعبية، عند الأطراف الممتدة بين مدينة مأرب ومديرية الجوبة جنوبي مأرب.

وقبل أيّام، ذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية، أنّ السعودية تستخدم "الحوافز والتهديدات" كجزءٍ من الضغط الذي تُمارسه من أجل إيقاف تحقيقٍ للأمم المتحدة، يتناول انتهاكاتٍ لحقوق الإنسان تم ارتكابها في الحرب على اليمن.

کلمات دلیلیة: اليمن ، الشهداء ، جرحى ، تعز
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: