ایکنا

IQNA

8:43 - February 23, 2022
رمز الخبر: 3484918
القاهرة ـ إکنا: شهد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، عصر أمس الثلاثاء 22 فبراير الجاري، احتفالية ختام مسابقة "بورسعيد" الدولية لحفظ القرآن والابتهال الديني في دورتها الخامسة، والتي تحمل اسم القارئ الراحل الشيخ «مصطفى إسماعيل».

وتضمن حفل الختام تلاوة آيات من القرآن الكريم، عقبه كلمة أعضاء لجنة التحكيم والتي أكدوا خلالها انه تم الانتهاء من تنفيذ النسخة الخامسة من المسابقة، وسيتم الاستعداد للنسخة السادسة بمشيئة الله، متحدثين عن فضل حفظ وقراءة القرآن الكريم للمشاركين في المسابقة، وأن الجائزة الكبرى هي قراءة كتاب الله، فضلاً عن التطرق للحديث عن مكانة مصر وذكرها في القرآن الكريم، موجهين الشكر لمحافظة بورسعيد على حسن الضيافة وحفاوة الاستقبال للمشاركين في المسابقة.

ورحب محافظ بورسعيد بالحضور، موجهاً الشكر لكل الجهات المشاركة في تنظيم المسابقة، متناولاً الحديث عن تاريخ بورسعيد الديني والحضاري، مشيراً أن هناك علاقة وثيقة بين الماضي والحاضر، فمحافظة بورسعيد منذ التاريخ تحتضن الأديان السماوية والفعاليات الدينية المختلفة.

وأعرب محافظ بورسعيد عن فخره بتنظيم المسابقة على أرض بورسعيد، لافتاً إلى أن بورسعيد شرفت بإقامة المسابقة للعام الخامس على التوالي، وأن أبناء بورسعيد فائزون كونهم احتضنوا المسابقة، وأكد محافظ بورسعيد، أن مصر هي منارة الإسلام المعتدل، والعمود الفقري للدول الإسلامية، والتي تحتضن أفكار الشباب، ومصر هي العمود الفقري للدول الإسلامية.

وشهد حفل الختام عرض أوبريت "مصر الأمان" بمشاركة ممثلين عن عدد من الدول العربية، وتكريم أعضاء لجنة التحكيم، والفائزين بالمسابقة، حيث فاز بالمركز الأول فى فرع حفظ القرآن الكريم للشباب بروايتين: إسلام محمد أحمد رجب، من مصر، وفازت بالمركز الأول فى فرع حفظ القرآن الكريم برواية واحدة للإناث كل من - مناصفة بينهما - نورا أحمد أحمد بسيونى وأسماء عادل، من مصر، كما فاز عمر أحمد، من مصر، بالمركز الأول فى فرع الابتهال والإنشاد الديني.

وشارك ممثلوا 66 دولة فى مسابقة بورسعيد الدولية فى حفظ القرآن الكريم والابتهال الديني، وتنافس المتسابقون فى 5 أفرع هي: حفظ القرآن الكريم للشباب بروايتين، وحفظ القرآن الكريم برواية واحدة للإناث، والأصوات الحسنة، والابتهال والإنشاد الديني، وجرى إضافة فرع خامس لأول مرة هذا العام لتكون المنافسة فيه محلية على أن يتحول إلى عالمى فى العام المقبل وهو فرع المقاصد.

وكان الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، قد افتتحا، الجمعة الماضية، مسابقة بورسعيد الدولية لحفظ القرآن الكريم والابتهال الديني، بمسرح المركز الثقافى بحضور الدكتور شوقى علام، مفتى مصر، والدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء، ولفيف من رجال الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف وأهالى بورسعيد.


المصدر: المصري اليوم

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: