ایکنا

IQNA

8:54 - December 05, 2016
رمز الخبر: 3462641
أنقرة ـ إکنا: تطمح مؤسسة "إسطنبول" للقرآن والعترة الکائنة بمنطقة "هالکالي" الی تعلیم وتخریج قراء وحفظة لکتاب الله یبرزون علی المستوی العالمی.
مؤسسة قرآنیة فی ترکیا تطمح الی تخریج قراء عالمیین

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) أن مؤسسة "إسطنبول" للقرآن الکریم والعترة الطاهرة تعدّ من المراکز القرآنیة التی تقدّم الخدمة لأتباع المذهب الشیعی في ترکیا وتعمل المؤسسة في مجالات مختلفة وهي تعلیم القرآن الکریم، وسنة الأئمة المعصومین (عليهم السلام)، وتعلیم الفارسیة، والعربیة، والعقیدة، والفقة، وسائر الدروس الدینیة.

وقال مدیر مؤسسة إسطنبول للقرآن والعترة الطاهرة،"شیرعلی بیات"، اننا منذ تأسیس المؤسسة کنا نرید تعلیم ثلاثة أنواع من الدرس في المؤسسة، الأول تتمثل في المواد الدراسیة الدینیة والی جانبها التعلیم القرآني، وایضاً تعلیم اللغتين الفارسیة والعربیة.

وأضاف أن النشاط الثانی الذی کنا نرید البدء به في المؤسسة هو تأسیس قناة تلفزیونیة وإذاعیة للتعالیم الدینیة حیث تمکننا من التعریف بالدین الإسلامی وبتعالیم المذهب الشیعی.

وأکد أن النوع الثالث من النشاط الذی کنا نطمح الی تحقیقه هو تأسیس مکتبة متخصصة في سنة أهل البیت (ع) ضمن مؤسسة القرآن والعترة فی إسطنبول وهذا الأمر قد تمّ تحقیق جزء کبیر منه لغایة الآن.

وأردف مدیر مؤسسة إسطنبول للقرآن والعترة أن تعلیم القرآن الکریم في المؤسسة لفئتي الرجال والنساء من مختلف الفئات العمریة معبراً عن سعادته لحسن إقبال الراغبین في تعلم القرآن علی دورات المؤسسة.

وإستطرد قائلاً: اننا نهدف من خلال تنظیم دورات قرآنیة الی تعلیم وتخریج قراء وحفظة عالمیین قادرین علی أن یبرزوا علی مستوی المسابقات الدولیة مؤکداً اننا لا زلنا لم نبلغ هدفنا بسبب الضعف في الإمکانیات وفقدان المصادر المالیة.

وأشار بیات الی دعوة المؤسسة الترکیة الی عدد من القراء الإیرانیین لتلاوة القرآن الکریم للطلاب مبیناً أننا بسبب إمکانیاتنا القلیلة لم نستطع دعوة القراء الإیرانیین ولکننا نأمل ذلك في المستقبل.

وأشار بیات الی نشاط جمعیة "حوزه در" الی جانب مؤسسة إسطنبول للقرآن والعترة مبیناً أننا من خلال هذه الجمعیة نعمل علی تنفیذ نشاطات أخری وهی تأسیس قناة تلفزیونیة أو إذاعیة وأیضاً إطلاق مدرسة خاصة بالشیعة فی ترکیا.


موسسه‌ای قرآنی در دل منطقه حالکالی استانبول/ تربیت قاریان بین‌المللی؛ چشم‌انداز آینده

موسسه‌ای قرآنی در دل منطقه حالکالی استانبول/ تربیت قاریان بین‌المللی؛ چشم‌انداز آینده

موسسه‌ای قرآنی در دل منطقه حالکالی استانبول/ تربیت قاریان بین‌المللی؛ چشم‌انداز آینده

http://iqna.ir/fa/news/355066
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: