ایکنا

IQNA

23:20 - November 01, 2018
رمز الخبر: 3470551
القاهرة ـ إکنا: كشف وزير الأوقاف المصري، الدكتور محمد مختار جمعة، عن ارتفاع كتاتيب حفظ القرآن الكريم إلى أكثر من 2671 كتاباً، والمدارس القرآنية إلى أكثر من 700 مدرسة.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، أعلن وزير الأوقاف المصری، الدكتور محمد مختار جمعة، التوسع فى كتاتيب ومراكز تحفيظ القرآن الكريم على مستوى محافظات مصر، خاصة مع إطلاق الوزارة حملة تعريفية عالمية عن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بعنوان : (رسول الإنسانية)، وذلك باللغات المختلفة طوال شهر ربيع الأول.

وكشف وزير الأوقاف المصري - فى تصريحات صحفية - عن ارتفاع كتاتيب حفظ القرآن الكريم إلى أكثر من 2671 كتابا، والمدارس القرآنية إلى أكثر من 700 مدرسة، إضافة إلى المراكز الجديدة التى أنشأتها الوزارة لإعداد محفظى القرآن الكريم بالمساجد الكبرى بمختلف محافظات مصر، فى إطار خطة الوزارة للحفاظ على تلك المراكز بعيدًا عن أيدى العناصر المتطرفة والمتشددة التى كانت تتخذ من غطاء تحفيظ القرآن الكريم ستارًا تحاول أن تستر به أغراضها الخبيثة فى محاولات السيطرة أو التجنيد المبكر للأطفال والناشئة لصالح الجماعات المتطرفة والمتشددة.
 
وأوضح وزير الأوقاف أن الدراسة بهذه المراكز تقتصر فى السنة التمهيدية على إتقان وحفظ القرآن الكريم وتجويده، وذلك على أيدى العلماء والقراء المتخصصين، وتكون مدة الدراسة بها 6 أشهر تبدأ ف أول يناير 2019، وتنتهى 30 يونيو 2019.
 
وأشار إلى أن هدف تلك المراكز إعداد محفظ واع ومؤهل ومعتمد لتحفيظ القرآن الكريم، من خلال مكاتب تحفيظ القرآن الكريم العصرية والمدارس القرآنية التى تتوسع وزارة الأوقاف المصرية فى افتتاحها خدمة لكتاب الله عز وجل، وتوفير مكان آمن لحفظ القرآن الكريم وفهم معانيه.
 
وأكد الدكتور محمد مختار جمعة أن وزارة الأوقاف المصرية ستمنح شهادة محفظ معتمد لمن يجتاز السنة التمهيدية والسنة التخصصية بتلك المراكز، كما ستكون أولوية التقدم لإيفاد القراء فى رمضان والعمل بالمدارس القرآنية بالوزارة لاحقا على خريجى هذه المراكز المعتمدين، مشيراً إلى أن مصاريف الدراسة للسنة التمهيدية ستكون 200 جنيه فقط، وللسنة التخصصية 400 جنيه، وستكون الدراسة صباحية أو مسائية حسب اختيار الدارس أو الدراسة.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: