ایکنا

IQNA

17:00 - November 20, 2018
رمز الخبر: 3470779
عواصم ـ إکنا: احتفل المسلمون في انحاء العالم اليوم الثلاثاء 20 نوفمبر الجاري بذكرى مولد النبي الاعظم(ص) وأسبوع الوحدة الاسلامية.
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، احتفل المسلمون اليوم الثلاثاء بذكرى المولد النبوي المصادف للثاني عشر من ربيع الأول حسب التقويم الهجري. وفيما ترى دول عربية على رأسها السعودية هذا الاحتفال بدعة، تعتبر دول أخرى هذا اليوم مناسبة لإحياء السيرة النبوية فيكون الحدث سببا لاجتماع الأسر ويتم تحضير أصناف معينة من الطعام والحلويات كل منطقة حسب تقاليدها إضافة إلى طقوس أخرى.
 

وفي مصر مثلا، فإن المصريين يعتبرون الاحتفال بذكرى المولد النبوي كل عام مناسبة لتذكر "عروسة المولد" التي كانت ذات يوم من أبرز معالم هذا الاحتفال.
احتفالات بذكرى المولد النبوي تعمّ العالم الاسلامي
 
ويُدخل الاحتفال السنوي البهجة على قلوب الأطفال الذين كانوا ينتظرون بشغف عرض حلوى المولد في الأسواق، لا‭ ‬سيما تلك التي على شكل عروس أو حصان أو سفينة، ويشعرون بحماس كبير وهم يكسرونها إلى قطع وينغمسون في تناولها.
 
من جانب آخر، قال الشيخ بشرى عبد القادر، مدير الدعوة بمديرية أوقاف بورسعيد في مصر، إنه سوف يتم عقد محاضرات وندوات بالمساجد الكبرى والمراكز الشبابية وقصر الثقافة، للتعريف بـ"نبى الإسلام" تحت شعار "محمد رسول الإنسانية"، فى إطار ذكرى المولد النبوى الشريف.
 

وأضاف عبد القادر أن المحاضرات والندوات التى تعقد بالمساجد الكبرى بناء على توجيهات الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، للاحتفال بذكرى مولد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وذلك على مدار شهر ربيع الأول.
 

وأكد أن هناك نخبة من كبار العلماء والأئمة المشهود لهم بالكفاءة سوف يلقون محاضرات بالمراكز الشبابية  توضح مدى القيم والأخلاق الحميدة التى كان يتحلى بها رسولنا الكريم حتى يتعرف الشباب على أخلاقه وسماحته ومدى وسطية الإسلام ونبذ العنف والدعوة للتسامح .
 
تركيا
 
شهدت ولايات تركية، أمس الإثنين، فعاليات احتفالية إحياء لذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم.شهدت ولايات تركية، أمس الإثنين، فعاليات احتفالية إحياء لذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
 

ويستقبل الأتراك المولد النبوي الشريف، في المساجد، بقراءة القرآن الكريم وتبادل التهاني والتبريكات بين الأصدقاء والأحباء، وبقراءة أو سماع سيرة النبي صلى الله عليه وسلم والدّعاء والتضرع إلى الله.

وشهدت المساجد في عموم تركيا برامج احتفالية في المساجد بعد صلاة العشاء، ويشتهر الأتراك في هذه المناسبة المباركة بتوزيع “الكعك الصغير” والذي يميز احتفالهم بذكرى المولد النبوي الشريف عن غيره من الأيام العادية، إضافة إلى توزيع الحلويات والمشروبات على الناس.
 

وشارك العديد من المواطنين في كافة الولايات التركية في الاحتفالات بهذه المناسبة، بينهم أطفال ونساء، حيث امتلأت المساجد بالمصلين، وعاش الحضور نفحات إيمانية من خلال صلوات أدوها وأدعية رددوها بهذه المناسبة.
احتفالات بذكرى المولد النبوي تعمّ العالم الاسلامي

وتزّين مسجد "تشاملجا" أكبر مسجد في إسطنبول، بأنوار "المحيا" احتفاء بالمولد النبوي الشريف، وكتبت عبارات التهاني بأضواء "المحيا"، التي علقت على المسجد، بمناسبة حلول مولد النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم. كما رسم علم تركيا على أضواء المحيا إلى جانب عبارات التهاني.
 

والمحيا هي لافتات ضوئية تعلق في شهر رمضان والمناسبات الدينية الإسلامية بين مأذنتي المساجد الكبيرة في تركيا، وتحمل عبارات دينية تتغير على مدار الشهر الفضيل أو المناسبة، ويرجع تاريخها إلى العهد العثماني.
 

ويعود تقليد المحيا إلى ما قبل (450) عاما؛ حيث علقت أولى لافتات المحيا في عهد السلطان العثماني، "أحمد الأول"، بين مأذنتي جامع "السلطان أحمد" الشهير بإسطنبول.
 

تجدر الإشارة أن المسلمين يحتفلون بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم في 12 من ربيع أول من كل عام، وتشهد العديد من البلدان الإسلامية والمجتمعات المسلمة في بلدان العالم احتفالات وفعاليات وأنشطة خاصة بالمناسبة.
 
اليمن

بدأت الحشود الجماهيرية اليمينة بالتوافد إلى ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء للمشاركة في الاحتفال المركزي الذي سيقام عصر اليوم بمناسبة المولد النبوي الشريف، ويتوافد المئات من المواطنين من مختلف مديريات العاصمة صنعاء والمحافظة للمشاركة في الفعالية التي يحتضنها ميدان السبعين بهذه المناسبة الدينية.

 

ونظمت الحشود المتوافدة لإحياء الفعالية الكبرى للمولد النبوي ليل الاثنين الثلاثاء بساحة السبعين أمسية إحتفالية بمناسبة المولد النبوي الشريف على صاحبه وعلى آله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

احتفالات بذكرى المولد النبوي تعمّ العالم الاسلامي

وتخلل الأمسية العديد من القصائد الشعرية والإنشادية التي تناولت جانب من حياة الرسول محمد(ص) الذي أخرج البشرية من الظلمات إلى النور.

تونس

احتفل تونس أمس الثّلاثاء 20 نوفمبر 2018 الموافق لـ12 ربيع الأول 1440، مع سائر الدّول الإسلامية بذكرى المولد النبوي الشّريف.

احتفالات بذكرى المولد النبوي تعمّ العالم الاسلامي

وللمولد النّبوي الشّريف مكانته الخاصة في تونس كسائر المناسبات الدّينية إذ حافظت العائلات التونسية على عادة الاستعداد لهذه المناسبة قبل أيّام و يتمّ اقتناء مادة الزّقوقو لاعداد عصيدة الزّقوقو كما يتمّ تزيينها بمختلف الفواكه الجافة و الحلوى كلّ حسب ذوقه، و هي كذلك مناسبة لتبادل التّهاني و توطيد صلة الرّحم.

العراق

وشهدت منطقة الاعظمية شمالي بغداد، توافد الالاف من المواطنين احتفالا بالمولد النبوي، وسط اجراءات امنية مشددة تحسبا لاي طارئ، ورفع المحتفلون شعارات دعت الى الوحدة الوطنية ونبذ الطائفية، كما تم اطلاق الالعاب النارية في سماء المدينة.

احتفالات بذكرى المولد النبوي تعمّ العالم الاسلامي

ويحتفل المسلمون في العراق وجميع أنحاء العالم في 12 ربيع الاول من كل عام بمولد الرسول محمد (ص)، وتشهد هذه الاحتفالات في العراق توزيع الحلوى والطعام بين الجيران وتنظيم احتفالات مركزية في المراقد الدينية في بغداد وباقي المحافظات.

المصدر: مواقع عربية

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: