ایکنا

IQNA

خلال إتصال هاتفي مع أمير قطر..
15:47 - February 29, 2020
رمز الخبر: 3475648
طهران ـ إکنا: دعا الرئيس الايراني حسن روحاني، جميع شعوب وحكومات العالم للوقوف الى جانب بعضها بعضا لمواجهة فيروس كورونا ومساعدة احداها الاخرى للعبور من هذه المشكلة سريعاٌ.

وخلال اتصال هاتفي تلقاه من أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم السبت، وصف الرئيس روحاني زيارة امير قطر الى طهران والتي جرت قبل فترة بانها كانت ناجحة في سياق تطوير العلاقات والتعاون، معربا عن امله باتخاذ خطوات اوسع في اللقاء القادم في الدوحة لتنمية العلاقات والتعاون الثنائي.

وفي الاشارة الى فيروس كورونا قال، ان وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الايرانية اتخذت برنامجا خاصا لاحتواء هذا الفيروس والسيطرة عليه.

واضاف، ان فيروس كورونا تحول اليوم الى مشكلة عالمية وينبغي على جميع حكومات وشعوب العالم الوقوف الى جانب بعضها بعضا والعمل عبر مساعدة احداها الاخرى للعبور من هذه المشكلة على وجه السرعة.

واشار الى ضرورة التعاون الثنائي والاقليمي بين جميع دول المنطقة وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وفيما يخص المبادلات التجارية وصادرات السلع تقوم حاليا بتنفيذ بروتوكولات صحية خاصة وتعير الاهتمام لهذا الامر.

واضاف الرئيس الايراني، انه وفي سياق تنقل مسافري البلدين فقد تم الاخذ بنظر الاعتبار بروتوكولا صحيا خاصا يمكننا في ظل الالتزام بها اعادة حركة الطيران بين البلدين الى حالتها الطبيعية.

واشار الرئيس روحاني الى ضرورة التعاون بين البلدين لتوفير الاحتياجات الصحية والعلاجية لمواجهة هذا الفيروس وقال، اننا نرغب بتنمية التعاون الصحي المشترك الثنائي والاقليمي مع جميع دول المنطقة ويبدو انه لا دولة ستكون بمأمن من هذا الفيروس ويتوجب علينا جميعا تبادل الخبرات والامكانيات لتجاوز هذه المشكلة.

واعرب الرئيس الايراني عن امله بتطوير التعاون الشامل بين طهران والدوحة وقال، آمل بان يعمل المسؤولون في اللجنة المشتركة للتعاون بين ايران وقطر خلال اجتماعهم في الشهر القادم على توفير الارضية لتنمية العلاقات الثنائية.

من جانبه اعرب امير قطر في هذا الاتصال الهاتفي عن سروره ازاء زيارته الناجحة الى طهران، آملا بمواصلة المحادثات بين قادة البلدين في المستقبل القريب.

وتمنى الشيخ تميم الصحة والسلامة لكل ابناء الشعب الايراني واعلن تضامن دولة قطر حكومة وشعبا مع الحكومة والشعب الايراني الصديق والشقيق في مواجهة هذا الفيروس وعبّر عن تعاطفه مع اسر الضحايا، معربا عن ثقته بان الجمهورية الاسلامية الايرانية قادرة على السيطرة على هذا الفيروس والعبور من هذه الظروف في ضوء كفاءة وتخصص اطبائها ومدراء القطاع الصحي فيها.

ورحب امير قطر بمقترح الرئيس روحاني في مجال الاتفاق على بروتوكولات صحية مشتركة والتعاون بين وزارتي الصحة في البلدين في مسار تنفيذ التبادلات التجارية وزيارة رعايا البلدين، مؤكدا وقوف الحكومة والشعب القطري الى جانب الحكومة والشعب الايراني وان بلاده سوف لن تتوانى عن تقديم اي مساعدة وتعاون في سياق مواجهة هذا الفيروس.

واكد الشيخ تميم كذلك ضرورة تطوير التعاون الشامل بين طهران والدوحة في سياق الاسراع بتنفيذ التوافقات الحاصلة في اطار اللجنة المشتركة للتعاون بين البلدين.

المصدر: العالم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: