ایکنا

IQNA

16:05 - June 16, 2020
رمز الخبر: 3476977
بروكسل ـ إکنا: شدد الاتحاد الأوروبي، على ضرورة فتح تحقيق مستقل "عاجل"، حول المقابر الجماعية التي تم العثور عليها في مدينة ترهونة جنوب شرقي العاصمة الليبية طرابلس.

وأفاد بيان صادر عن مكتب الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد جوزيب بوريل، الثلاثاء، أن العثور على مقابر جماعية تسبب في حالة انزعاج كبيرة.

وقال: "يجب - بشكل عاجل - فتح تحقيق مستقل بخصوص المقابر الجماعية، وتقديم المسؤولين عنها للعدالة".

ودعا البيان الأطراف المتصارعة في ليبيا إلى الالتزام بمسؤولياتهم وفق القانون الدولي، والتوصل إلى توافق بخصوص بخصوص انهاء العنف ووقف اطلاق النار في البلاد.

وكان الجيش الليبي قد عثر على 106 جثث في مستشفى بمدينة ترهونة بعد تطهيرها من ميليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر في 5 يونيو/ حزيران، قبل أن يعود ويعثر على 3 مقابر جماعية في ريف المدينة في 12 من الشهر ذاته.

المصدر: وكالة الأناضول للأنباء

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: