ایکنا

IQNA

باحثة جزائرية في حديث لـ"إکنا":
10:17 - June 18, 2020
رمز الخبر: 3476988
الجزائر ـ إکنا: إهتمّ الدكتور علي شريعتي بالثورة الجزائرية كما اهتم بكل الثورات، لأن هذا هو منهجه، وهذا هو فكره وهو الثورة ضد الاستبداد والاستعمار والهيمنة، وضد كل ما يتناقض مع الحرية الإنسانية الحقيقية.

ولد الدكتور علي شريعتي في ديسمبر/كانون الأوّل عام 1933 للميلاد في قرية مزينان القريبة من مدينة مشهد في محافظة خراسان، وينحدر من أسرة متعلمة، فقد كان أبوه كاتبا ومفكّرا إسلاميّا معروفا، وقد كان لشخصيّة الأب "محمّد تقي شريعتي" والبيئة العلميّة التي نشأ فيها الدكتور "علي شريعتي" دور كبير في رسم معالم شخصيّته وهويّته العلميّة والدينيّة.

 
وفي عام 1955 التحق "علي شريعتي" بكلية الآداب جامعة مشهد وتخرج منها بدرجة امتياز عام 1958، وبعد ذلك أرسل في بعثة دراسية إلى فرنسا عام 1959 حيث حصل على شهادتي دكتوراه، الأولى في تاريخ الإسلام والثانية في علم الاجتماع. وأثناء دراسته الجامعية في مشهد تزوج "علي شريعتي" من زميلته "بوران شريعتي رضوي" عام 1956(2).
 

هذا ويعد "علي شريعتي" من أبرز رواد الحركة الإسلامية الإيرانية وفي مقدمة مفكريها، وقد لعبت جهوده وأفكاره دورا كبيرا في التعبئة الفكرية والسياسية التي سبقت الثورة الإسلامية عام 1979.
 
وانضوى في شبابه في حركة مصدِّق وعمل بالتدريس واعتقل مرتين أثناء دراسته بالكلية، اعتقل في باريس بعد مشاركته في تظاهرة تضأمنية مع باتريس لومومبا أول رئيس وزراء منتخب للكونغو والذي اغتالته الاستخبارات البلجيكية. ثم بعد عودته من فرنسا، حيث أسس عام 1969م حسينية الإرشاد لتربية الشباب، وعند إغلاقها عام 1973 اعتقل هو ووالده لمدة عام ونصف.وأدى الضغط الداخلي والشجب العالمي إلى الإفراج عنه العام 1977، ثم سافر إلى لندن، ووجد مقتولا في شقته بعد ثلاثه اسابيع من وصوله إليها عام 1977 قبل الثورة  الاسلامية الإيرانية بعامين عن 43 سنة. الرأي السائد أن ذلك تم على يد مخابرات الشاه.

علي شريعتي والثورة

قدم علي شريعتي ارثاً مهماً من الأفكار التي اسهمت في التمهيد لإسقاط نظام الشاه، حيث ان هناك اكثر من 150 دراسة عنه حتى عام 1997 ومجموع ما طبع لشريعتي في السبعينيات وصل إلى 15 مليون نسخة كما يؤكد الباحث محمد اسفندياري، وقد ذكر شريعتي نفسه أن عدد الطلاب الجامعيين الذين تسجلوا في دروسه تجاوز الخمسين ألف طالب ووزع من كتاب «الولاية» أكثر من مليون نسخة.

وقد اعتبره الراحل آية الله هاشمي رفسنجاني مَعْلماً أساسياً في إرساء النهضة الإيرانية، كما ان مصطفى جمران يقول إن رفيقه الأساسي في متاريس الجنوب اللبناني المواجهة للعدو الصهيوني، كان كتاب شريعتي "الصحراء".

أما السيّد موسى الصدر فقد أقام الصلاة على جثمان شريعتي في دمشق العام 1977. وقد أدّى احتفال تأبيني في بيروت دعا إليه الإمام الصدر للدكتور شريعتي إلى سحب الجنسية الإيرانية من السيد الصدر.

وفي هذا الاطار، قامت وكالة "إکنا" للأنباء القرآنية باجراء حوار مع الباحثة والكاتبة والمهتمة بشؤون المرأة في الجزائر، "نورة أبولحية" لتسليط الضوء على أهم وأبرز السمات الشخصية للمفكر الثوري الايراني الدكتور علي شريعتي وإلیکم نص الحوار: 
 
1 ـ  ما هي أهم وأبرز السمات الشخصية للمفكر الثوري الايراني الدكتور علي شريعتي؟
 
السمة البارزة في الدكتور علي شريعتي هو [الفكر الثوري التصحيحي]، والذي قام به في مواجهة طروحات الفلسفة المادية أو الطروحات الدينية الكلاسيكية التي كانت تناهض الثورة.. ولذلك كان له دوران:

الدور الأول في مواجهة فلسفات المادية الماركسية والليبرالية والقومية وغيرها، تلك التي تريد أن تتوجه بالمجتمع نحو وجهة علمانية مادية.

الدور الثاني في مواجهة تلك الطروحات الدينية الكلاسيكية التقليدية التي لم تكن تؤثر في الحياة وكانت تختفي من الدين بجانبه الفقهي البسيط الذي هو جانب ديني محض.
 
2 ـ ما هو الدور الذي لعبته إقامة الدكتور شريعتي في فرنسا في بناء شخصيته السياسية؟

الدكتور شريعتي درس الجانبين: الجانب الشرعي والعلمي الديني، وفي نفس الوقت عندما ذهب إلى فرنسا اطلع على الفلسفة والأفكار المختلفة، وكان لذلك تأثيره الكبير في شخصيته.

وقد استطاع بفضل هذه الثقافة المزدوجة أن يجمع بين شخصية ذات بُعد ديني، وفي نفس الوقت ذات بعد اجتماعي وفلسفي وسياسي.

وذلك ما أتاح له أن يطرح أفكاره خصوصاً عند الشباب وعند الطلبة الجامعيين وعند السياسيين الذين لا يتوجهون توجهاً دينياً محضاً.

وبذلك دوره يتكامل مع دور الشيخ مطهري والإمام الخميني(رض) والإمام الخامنئي وآية الله رفسنجاني وغيرهم من قادة الثورة الإسلامية، والذين كانوا يخاطبون الجهات العلمية الدينية أو يخاطبون عامة الناس.

3 ـ ما الذي دفع الدكتور شريعتي إلى الاهتمام بقضية الثورة الجزائرية والمشاركة في المظاهرات الداعمة لهذه الحركة؟

إهتم الدكتور علي شريعتي بالثورة الجزائرية كما اهتم بكل الثورات، لأن هذا هو منهجه، وهذا هو فكره.. وهو الثورة ضد الاستبداد والاستعمار والهيمنة.. وضد كل ما يتناقض مع الحرية الإنسانية الحقيقية.

 فلذلك وقف مع الثورة الجزائرية وأيدها وشارك في كل المظاهرات الداعمة لها.
الدكتور شريعتي إهتم بالثورة الجزائرية كما إهتم بكل الثورات
4 ـ كان الهدف الرئيسي للدكتور شريعتي في جميع خطبه وكتاباته هو تحفيز وتعبئة المجتمع كله، وخاصة جيل الشباب. إلى أي مدى أثر على المجتمع الجزائري الشاب واستثار روحه الثورية؟

كان ولا يزال للدكتور شريعتي تأثيره الكبير في المجتمع الجزائري، ومقولاته لا تزال تردد وتنشر في وسائل التواصل الاجتماعي من الفيسبوك وغيره.

واسمه يوضع مع اسم مالك بن نبي في محل واحد، لأن كليهما دعا إلى تغيير ما بالأنفس، ودعا إلى الثورة على الاستبداد الخارجي والضعف والتخلف الداخلي. 

بالإضافة إلى أنه كان على صلة بالوطنيين الجزائريين عبر الوسائل المختلفة من الجرائد والمجلات وفي نفس الوقت عبر ما كان يقوم به من مظاهرات وغيرها.

5 ـ إن فهم الدكتور شريعتي لعلم الاجتماع مستمد من القرآن والمصادر الإسلامية الأخرى. في رأيه، يمكن أن يكون هناك نوعان فقط من المجتمع، مجتمع قائم على التوحيد ومجتمع يقوم على الشرك. لا يعتبر الفرق بين الرؤيتين الكونيتين (التوحيد والشرك) اختلافًا بسيطًا بل يعتقد أن معركة التاريخ كانت حربًا بين هاتين الرؤيتين الكونيتين ، كيف تقيمون هذه النظرية؟

الدكتور شريعتي جمع بين معرفته للفلسفات المادية وعلمه بالقرآن وأهل البيت(ع) ولذلك كتبه تجمع بين هذين المصدرين.. ولذلك لم تؤثر فيه الفلسفة المادية مثلما حصل لبعض علماء الاجتماع العرب الذين تأثروا بطروحات الماركسية، ولذلك بقي محافظا على الدين والالتزام الديني إلى آخر حياته.
 
في هذه الأطروحة يرد شريعتي على المفاهيم الماركسية والمادية التي كانت تربط حركة التاريخ بالصراع الطبقي بين الفقراء والأغنياء.. والتي كان للداروينية الاجتماعية تأثيرها الكبير في نشرها.. وهو يستلهم رؤيته من خلال القرآن الكريم.. ذلك ان كل المجتمعات المنحرفة عن الهداية الالهية مجتمعات مشركة.. لأنها تسلم أمرها للطواغيت سواء كانوا فرداً أو جماعةً أو حزباً.. أو ما يطلق عليه القرآن الكريم وصف [الملأ] وهو يدعو من خلال ذلك إلى الحاكمية الالهية التي هو تحقق التوحيد بصورته الناصعة.. وبه وحده تتحقق الحرية والعدالة الانسانية.. هو يصور حركة التاريخ من خلال هذا المعنى.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: