ایکنا

IQNA

17:48 - October 12, 2020
رمز الخبر: 3478584
كربلاء المقدسة ـ إکنا: عكف مركزُ تراث كربلاء في العراق، على تبنّيه مجموعةً من الإصدارات التراثيّة ضمن سلاسل متنوّعة، ومنها سلسلة (تراثيّات قرآنيّة) التي يُعدّ كتاب "القراءات القرآنيّة في مخطوطات السيّد هبة الدين الحسينيّ الشهرستانيّ" واحداً منها.

وعكف مركزُ تراث كربلاء التابع لقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة بالعراق، على تبنّيه مجموعةً من الإصدارات التراثيّة ضمن سلاسل متنوّعة، ومنها سلسلة (تراثيّات قرآنيّة) التي يُعدّ كتاب (القراءات القرآنيّة في مخطوطات السيّد هبة الدين الحسينيّ الشهرستانيّ) واحداً منها.

ومديرُ المركز المذكور الدكتور إحسان الغريفي بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "الإصدار من تأليف الشيخ عماد الكاظمي، ويقع في (300) صفحة ضمّت مقدّمةً وتمهيداً وفصلَيْن وخاتمةً ومُلحقَيْن، فكانت المقدّمة لبيان أهمّية الموضوع وبيان منهجيّة المؤلّف في الدراسة والتحقيق، وأهمّ المصادر التي اعتمَدَها والمشاكل التي واجهته، أمّا التمهيد فقد سلّط فيه الضوء على سيرة العلّامة السيّد هبة الدين الشهرستانيّ بإيجاز، فيما تناول الفصل الأوّل آراء السيّد الشهرستانيّ في القراءات والقرّاء، وكان مقسوماً على ثلاثة مباحث:

المبحث الأوّل: القراءات القرآنيّة وعلاقتها بالأحرف السبعة.

المبحث الثاني: آراء السيّد الشهرستانيّ في القراءات القرآنيّة والأحرف السبعة.

المبحث الثالث: آراء السيّد الشهرستانيّ في القرّاء العشرة ورواتهم.

وتناول الفصلُ الثاني القراءات الرّاجحة والمختصّة بالسيّد هبة الدين الشهرستانيّ، وقُسِم على مباحث ثلاثة كذلك:

المبحث الأوّل: القراءات القرآنيّة الرّاجحة.

المبحث الثاني: القراءات القرآنيّة المختصّة.

المبحث الثالث: القراءات القرآنيّة في سورة الفاتحة.

وتضمّنت الخاتمة النتائج التي خلص إليها المؤلِّف.

أمّا الملحقان فضمّ الأوّلُ منهما جدولاً بالقراءات القرآنيّة الرّاجحة والمختارة التي وردت في الكتاب، وضمّ الثاني وصفاً لنماذج مختارة من المخطوطات التي اعتُمِدتْ في الكتاب".

مشيراً الى أنّ: "السـيّد هبة الدين الشهـرستانيّ أحدُ أعلام مدرسة كـربلاء، الذي كان منهجه الموضوعـيّ مستمدًّا من دراسته الحوزويّة فـي هذه العلوم، إذ واكَبَ أحدث المدالـيل للبحث المبتكـر، فكان امتداداً تـراثيّاً متطوّراً لما سبق، وقد حوى الإرثُ المخطوط الذي تـركه علومًا وفنونًا مختلفة منها التفسـيـر والقـراءات، فقام الشـيخ عماد الكاظمـي بتحقـيقِ ودراسةِ تلك المخطوطات التـي تمخَّضت عن هذا الكتاب الموسوم بـ(القـراءات القـرآنيّة فـي مخطوطاتِ السـيّد هبة الدين الحسـينـيّ الشهـرستانـيّ)، ونظـراً لأهمّـيته العلمـيّة تبنَّى مـركزُ تـراثِ كـربلاء مـراجعتَه وتدقـيقَه وتزويدَه بالفهارس الفنّـية لـيسهل على الباحثين الاستفادة من الكتاب بصورةٍ أسهل وأشمل، ثُمَّ طباعته ضمنَ سلسلةِ تـراثيّات قـرآنـيّة، وهـي إحدى السلاسل التـراثيَّة الصادرة عن المـركز".

ولاقتناء هذا الكتاب والاطّلاع على باقي إصدارات المركز يُمكنكم زيارة معرض الكتاب الدائم الكائن قرب بوّابة قبلة مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، أو في ساحة ما بين الحرمَيْن الشريفَيْن، أو الاطّلاع من خلال الصفحة الآتية:http://www.mk.iq/cen.php?id=1

المصدر: شبكة الكفيل العالمية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: