ایکنا

IQNA

12:56 - February 23, 2021
رمز الخبر: 3480269
أنقرة ـ إکنا: لا تزال البحيرة المتجمدة ذات المناظر الطبيعية الخلابة والرائعة في ولاية "أغري" شرقي تركيا، تجذب المصورين المهتمين بالتقاط صور نادرة ومميزة.

وعندما تم بناء سد "يازجي" قبل سنوات، غُمرت قرية "باش جاويش" التابعة لولاية آغري بالماء بشكل شبه كامل، لكن المباني الطويلة والعالية في القرية تمكنت من البقاء بارزةً فوق سطح الماء، مما خلق منظراً فريداً ونادراً.

وقد تسببت درجات الحرارة المنخفضة في المنطقة هذا العام، بتساقط الثلوج بغزارة إضافة إلى تجمّد البحيرة. وأصبحت مباني القرية القديمة المتبقية فوق مياه البحيرة المتجمدة تشبه مشاهد من أفلام الخيال العلمي.

وتدفق المصورون الذين يرغبون في التقاط صور نادرة إلى المنطقة بالتزامن مع موجة الثلوج والصقيع وبرز اهتمامهم بشكال استثنائي بمئذنة المسجد التي تقف بغموض على سطح البحيرة المتجمدة.

يذكر أن تساقطاً كثيفاً للثلوج ودرجات حرارة منخفضة ضربت جزءاً كبيراً من تركيا هذا الأسبوع، لكن مديرية الأرصاد الجوية تنبأت بتحسن الجو في الأيام القليلة المقبلة.

 
شاهد...مئذنة مسجد أغرقه الجليد في شرق تركيا تجذب الكثيرين
 
کلمات دلیلیة: أغري ، المسجد ، المئذنة ، تركيا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: