ایکنا

IQNA

10:12 - March 10, 2013
رمز الخبر: 2508799
قم المقدسة ـ ايكنا: اعتبر آية الله حسيني البوشهري أن الصهاينة وأميركا هم الضالعون في الجرائم التي ترتكبها المجموعات التكفيرية ضد الشيعة، مؤكداً ضرورة تنشيط الدبلوماسية الدينية لتحقيق الوحدة الإسلامية والتعريف بالأعداء.
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية (ايكنا) أنه جاء كلام مدير الحوزات العلمية في ايران، آية الله السيد هاشم حسيني البوشهري، أمس السبت 9 مارس الجاري خلال تجمع الطلبة والعلماء الحوزويين في المسجد الأعظم بقم المقدسة إحتجاجاً على مجازر الشيعة في باكستان، قائلاً: العدو الرئيسي للمسلمين هو الصهاينة وأميركا ولا المجموعات التكفيرية.
وأشار آية الله حسيني البوشهري إلى الآيات الأولى من سورة "البروج" المباركة، قائلاً: من جهة أن هذه الآيات تبشّر المؤمنين بأن لهم الله الذي هو القوة المطلقة، وتنذّر "الذين فتنوا المؤمنين والمؤمنات" من جهة أخرى، فأيها الذين تتلطخ أيديكم بدماء محبي أهل البيت(ع) فأعملوا أن العذاب والغضب الإلهي يتنظركم.
وأكّد قائلاً: للأسف أن هؤلاء قد وقعوا في فخ الأعداء وجواسيس انجلترا الذين يؤكدون بصراحة على إشعال الخلافات المذهبية وإثارة سوء النية بين الشيعة والسنة وتحريضهم على كتابة ما يشعل نيران الإساءة والتهمة بينهم.
وصرّح آية الله حسيني البوشهري قائلاً: إن هذه التجمعات ليست كافية لوحدها فعلينا أن نقوم بتنشيط الدبلوماسية الدينية لتحقيق الوحدة الإسلامية والتعريف بالوجه الحقيقي للأعداء، داعياً الجهات المعنية لاسيما المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية أن تتخذ خطوات مؤثرة في هذا المجال.
وأشار مدير الحوزات العلمية في ايران إلي آية «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ»، موجهاً خطابه إلى قادة الدول الإسلامية بالقول: أيها القادة لم تميلون إلى اليهود والنصارى وتنسون المسلمين؟ لماذا لاتتعاطون مع المسلمين ولاتدينون هذه الجرائم؟
وأكّد آية الله حسيني البوشهري أن كل مؤامرة تتم ضد الإسلام فإنها تكون لصالح الأعداء فحسب، قائلاً: ننصح الذين لاتزال تخرج من أفواههم تصريحات مثيرة للإنقسام والفرقة أن يعودوا إلى الوحدة، ونقول لهم إن الشيعة قد دفعوا تكاليف باهضة طيلة التاريخ فلايساهمون أبداً في إشعال الخلافات بين الأمة الإسلامية.
1201383
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: