ایکنا

IQNA

16:32 - December 09, 2015
رمز الخبر: 3458607
کوالالمبور – إکنا: أقیم فی مالیزیا، أول مهرجان للمسجد علی مستوی دول جنوب شرق آسیا والدول الأعضاء لإتحاد "أسیان"، بهدف إظهار الدور السیاسی للمساجد فی تحقیق الوحدة، ومواجهة التطرف.
وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة(إکنا) أنه أقیم مهرجان مسجد أسیان (AMF) فی مرکز "بوتراجایا" للمعارض والمؤتمرات (PICC)، بمشارکة حشد من العلماء المسلمین، ورجال الدین، وممثلین عن دول جنوب شرق آسیا.

وأقیم هذا المهرجان بهدف إعادة التعرف علی دور المساجد فی تحقیق الوحدة، وطرق الدعم للمساجد فی منطقة أسیان، وکذلک مواجهة التطرف الذی یزداد یوماً بعد یوم فی جنوب شرق آسیا.
ودعا رئیس الوزراء المالیزی، "نجیب تون رزاق"، فی حفل إفتتاح المهرجان، المسلمین فی منطقة أسیان إلی توحید صفوفهم، مضیفاً أنه ینبغی علی مسلمی المنطقة البالغ عددهم 240 ملیون إیصال أصواتهم الداعیة إلی الوسطیة والتسامح إلی آذان العالم، والعمل کمجتمع واحد ومنسجم.
وأکد أنه وفی ظل هذه الفترة المظلمة، یجب إنتشار رسالة الإسلام الداعیة إلی السلام، والعدالة العالمیة فی أرجاء العالم، مضیفاً أن تعالیم الإسلام یجب تکرارها لغیر المسلمین حتی لایتم إستغلالها لتبریر أعمال الإرهابیین الذین لایقومون سوی القتل والدمار.
وعن دور ومکانة المساجد فی حیاة الشعوب، قال رزاق إن هذا المشروع من شأنه أن یکون جزءاً من الجهود الرامیة إلی تحقیق الفهم والإحترام المتبادل، والتعایش السلمی بین مختلف المذاهب والأقوام التی تعیش فی منطقة أسیان.

http://mehrnews.com/news/2994526

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: