ایکنا

IQNA

10:22 - February 21, 2020
رمز الخبر: 3475537
طهران ـ إکنا: أكد قائد الثورة الاسلامية الايرانية خلال حديث صرح به بعد الادلاء بصوته في الانتخابات ان هذا اليوم "يوم الانتخابات" هو عرس وطني ويوم احقاق الحق المدني لابناء الشعب للمشاركة في إدارة البلاد.

وأدلى قائد الثورة الاسلامية الايرانية سماحة آية الله السيد علي الخامنئي صباح اليوم الجمعة 21 فبراير الجاري بصوته في الانتخابات التشريعية الحادية عشرة، وأكد خلال حديث صرح به بعد الادلاء بصوته في الانتخابات ان هذا اليوم "يوم الانتخابات" هو عرس وطني ويوم احقاق الحق المدني لابناء الشعب للمشاركة في إدارة البلاد.

كما دعا آية الله خامنئي جميع أبناء الشعب الإيراني للمشاركة في اختيار المرشح الأصلح، كما عبر القائد عن امانيه ودعواته بالتوفيق للشعب الايراني وأن تحمل هذه الانتخابات البركة لجميع الايرانيين.

واعتبر قائد الثورة الاسلامية يوم الانتخابات بمثابة جهاد عام وعلى المواطن الايراني ان يشارك في هذه الانتخابات التي ستسهم في افشال المخططات الامريكية.
 
بدء عملية الاقتراع في الانتخابات البرلمانية الايرانية
 
وكانت قد انطلقت صباح اليوم الجمعة وفي تمام الساعة الثامنة صباحاً، الانتخابات التشريعية الحادية عشرة بفتح صناديق الاقتراع التي سيتنافس فيها أكثر من 7157 مرشحا بينهم 782 إمرأة على 290 مقعداً برلمانياً.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في عموم ايران صباح اليوم الجمعة للبدء بعملية الاقتراع في الانتخابات البرلمانية في دورتها الحادية عشرة بالتزامن مع الانتخابات النصفية لمجلس خبراء القيادة في دورتها الخامسة.

ويخوض 7148 مرشحاً المنافسة الانتخابية للفوز بمقاعد مجلس الشورى الايراني البالغ عددها 290 مقعداً.

ويبلغ عدد الذين يحق لهم المشاركة في الانتخابات البرلمانية في دورتها الحادية عشرة 57 مليونا و918 الفا و159 شخصا من ضمنهم 2 مليون و931 الفا و766 شخصا يحق لهم المشاركة للمرة الاولى بعد بلوغهم سن الثامنة عشرة.

ويبلغ عدد مراكز الاقتراع في كل انحاء البلاد 55 الف مركز اقتراع للتصويت للانتخابات في اطار 208 دوائر انتخابية.

وكانت الدعاية الانتخابية قد جرت لفترة اسبوع انتهت في الساعة الثامنة من صباح امس الخميس اي قبل 24 ساعة من انطلاق العملية الانتخابية.

وجرت لغاية الان 10 دورات انتخابية لمجلس الشورى الاسلامي، بعد انتصار الثورة الاسلامية وتاسيس الجمهورية الاسلامية في ايران.

وتجري بالتزامن مع الانتخابات البرلمانية، الانتخابات النصفية لمجلس خبراء القيادة في عدد من محافظات البلاد.

وتعد نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية الايرانية من اعلى المستويات في دول العالم، وكانت اعلى نسبة من المشاركة هي الخامسة في العام 1996 بنسبة 71.1 بالمائة وادناها هي السابعة في العام 2004 بنسبة 51.21 بالمائة، وبلغ معدل المشاركة في الدورات العشر السابقة 60.53 بالمائة.

المصدر: العالم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: