ایکنا

IQNA

12:27 - June 12, 2020
رمز الخبر: 3476913
كوالالمبور ـ إکنا: أعلنت ماليزيا، أمس الخميس، أنها قررت عدم إرسال مواطنيها لأداء شعائر فريضة الحج هذا العام.

وأكد وزير الدولة للشؤون الدينية الماليزي ذو الكفلي البكري، في مؤتمر صحفي، أن هذا القرار يأتي وسط مخاوف من حدوث المزيد من موجات التفشي لفيروس كورونا المستجد في أنحاء العالم، لكنه أشار إلى أنه يمكن للمواطنين أداء فريضة الحج العام الهجري المقبل.

وبحسب ما نقلت وكالة الأنباء الكويتية، دعا البكري الماليزيين إلى التحلي بالصبر وقبول هذا القرار، مشيراً إلى أنه أبلغ الجهات الرسمية في السعودية بشأن القرار "الذي يهدف إلى مراعاة صحة الشعب وسلامتهم".

وسيؤثر هذا القرار على 31600 مسلم ماليزي كان من المفترض أن يؤدوا فريضة الحج هذا العام، حيث دفع عدد منهم تكاليفها.

في حين وعد صندوق الحج الماليزي بإعادة تلك الأموال أو الاحتفاظ بها حتى موسم حج العام الهجري المقبل.

وبذلك تنضم ماليزيا إلى عدد من دول جنوب شرق آسيا التي قررت أيضاً عدم إرسال مواطنيها لأداء فريضة الحج هذا العام لأسباب تتعلق بالصحة والسلامة في ضوء جائحة كورونا.

وكانت إندونيسيا، وهي واحدة من أكبر الدول ذات الأغلبية المسلمة في العالم، أول دولة قررت عدم إرسال مواطنيها، وتبعتها بروناي وسنغافورة وكمبوديا وتايلاند.

وكانت مصادر سعودية  كشفت لوكالة "رويترز"، الاثنين الماضي، أن المملكة ربما تحد بشدة من أعداد الحجاج هذا العام لمنع المزيد من تفشي كورونا، وأنه قد يكون من الممكن السماح بما يصل إلى 20% من عدد الحجاج المعتاد لكل دولة.
 
المصدر: alkhaleejonline.net
کلمات دلیلیة: ماليزيا ، شعائر ، الحج ، الحجاج
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: