ایکنا

IQNA

10:09 - June 15, 2020
رمز الخبر: 3476948
الكويت ـ إکنا: أعربت رئيسة اللجنة النسائية التابعة لجمعية المنابر القرآنية في الكويت "كفا العنزي" عن سعادتها البالغة بالإقبال الكبير على دورة "وسائل إبداعية في حفظ القرآن الكريم" للشيخة خديجة الشطي.

وأعربت رئيسة اللجنة النسائية التابعة لجمعية المنابر القرآنية في الكويت "كفا العنزي" عن سعادتها البالغة بالإقبال الكبير على دورة "وسائل إبداعية في حفظ القرآن الكريم" للشيخة خديجة الشطي، والتي أقيمت يومي الأربعاء والخميس الماضيين من الساعة 7 حتى 9 مساء في بث مشترك مباشر عبر قناتنا على اليوتيوب وبرنامج زووم، مبينة أن عدد المسجلات عبر الموقع الإلكتروني تجاوز 1300 مشاركة من داخل الكويت وخارجها.
 
وقالت العنزي أن ما نعيشه اليوم من ظروف الحظر الجزئي والكلي تعد فرصة ثمينة لتبادر المسلمة إلى تقوى الله بالمحافظة على حفظ القرآن الكريم أو شيء منه، وأنها إذا ارتقت إلى منزلة لا ينبغي لها النزول عنها والتراجع دونها بعدما أكرمها الله بها.

وأوضحت العنزي أن اللجنة النسائية تهدف إلى تعليم القرآن الكريم وغرس القيم والمفاهيم القرآنية في نفوس وعقول الأخوات المنتسبات إلى برامجنا من خلال توفير البيئة الإيمانية الملائمة والوسائل المعينة ذات الأثر المثمر والبرامج المتميزة ذات المنهجية والكفاءة العالية والتي من شأنها أن تسهم في تحفيزهن وتشجيعهن والأخذ بأيديهن لحفظ كتاب الله والمداومة على تلاوته.

وأشارت إلى أن الدورة الصيفية ضمن مشروع سابقي الزمان واختمي القرآن 5 قد انطلقت ١٤ الجاري وستستمر لمدة شهرين متواليين وأن من التحقن ببرنامج التحفيظ المكثف قد بلغ عددهن 290 طالبة، وأن المنتسبات إلى حلقاتنا القرآنية في تزايد مستمر وذلك بتوفيق من الله ثم بفضل الجهود التي يبذلها القائمون على جمعية المنابر القرآنية في السير قدماً بخطط وأهداف متنوعة ومتجددة، للانطلاق نحو الريادة والتميز.

وفي ختام تصريحها أكدت العنزي على أهمية تعاهد القرآن الكريم ومراجعة حفظه، وأن من تريد أن تسعد بحفظ القرآن الكريم وتتشرف بحمله لا بد لها من مراجعته وتعاهده والإكثار من تلاوته وتدبره، ففي الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «تعاهدوا هذا القرآن، فو الذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها».

المصدر: alraimedia.com
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: