ایکنا

IQNA

9:03 - September 29, 2020
رمز الخبر: 3478394
نیودلهي ـ إکنا: طلب رئیس مرکز "الأبرار" التعلیمي ـ الاجتماعي في الهند التعاون مع المستشارية الثقافية الإیرانية لدى نيودلهي في مجال تعلیم القرآن الکریم.

مرکز

وطلب ذلك، رئیس مرکز "الأبرار" التعلیمي ـ الإجتماعی التابع لجمعية "ديوبند" الهندية مولانا "سید محمد أظهر زهدي" في لقاء له مع المستشار الثقافي الإیراني لدی الهند "محمد علي رباني".


وقدّم العزاء في ذکری مرور أربعین یوماً علی إرتحال العالم الکبیر والرئيس الفقيد للمجلس الأعلى للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية، "آیة الله الشيخ محمد علی التسخیري" وأشاد بصفات الفقید من إیمان وتمسك بمبدأ التقریب بین المذاهب الإسلامیة.


وأشار الی الجهود الصادقة التی بذلها آیة الله التسخیري في مجال وحدة الأمة الإسلامیة وعبر عن أمله في إستمرار نهجه بعد وفاته.

كما اعتبر زهدي الأفكار السامية والفهم الصحيح للوضع الحالي في العالم الإسلامي والإيمان الصادق بتقارب الأمة الإسلامية ووحدتها من السمات البارزة لشخصية آية الله التسخيري.


وطلب رئیس مرکز الأبرار التعلیمي ـ الاجتماعي في الهند تعزیز التعاون الثقافي والتعلیمي مع المستشاریة الثقافیة الإیرانیة لدی الهند خاصة في مجال تعلیم القرآن الکریم والخط واللغة الفارسیة.

وبدوره، شكر المستشار الثقافي الإيراني في هذا اللقاء العلماء الهنود على تعاطفهم لرحيل آية الله التسخيري، ووصف غيابه بأنه خسارة لا تعوض للأمة الإسلامية والتقريب بين المذاهب، مضيفاً أن  آية الله التسخيري كان مثالاً بارزًا لعالم ديني يؤمن بمبدأ الحوار كميزة وحل فعال في التعايش والتقارب الإنساني والإسلامي.

ورحب بالتعاون المشترك بين المستشارية الثقافية الإيرانية ومركز "الأبرار" الهندي، معلناً عن استعداده لاتخاذ خطوات عملية في هذا المجال من خلال إقامة ورش عمل تدريبية افتراضية على اللغة الفارسية والخط.

مرکز
3925940

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: