ایکنا

IQNA

14:47 - January 23, 2022
رمز الخبر: 3484430
بغداد ـ إکنا: استهلَّ معهدُ القرآن الكريم فرع بابل التابع للمَجمَع العلميّ للقرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة، مشروعه الموسوم بـ(الحقيبة القرآنيّة) لعام 2022م بمشاركة أكثر من (150) طالبًا.

بغداد ـ إکنا: استهلَّ معهدُ القرآن الكريم فرع بابل التابع للمَجمَع العلميّ للقرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة، مشروعه الموسوم بـ(الحقيبة القرآنيّة) لعام 2022م بمشاركة أكثر من (150) طالبًا، ويشمل دروساً في علوم القرآن الكريم والتفسير والوقف والابتداء، وطرائق التدريس واللّغة العربيّة والصوت والنغم والتحقيق، مضافاً إلى دروسٍ فقهيّة وأُخَر عقائديّة.

وقال مديرُ فرع المعهد القرآنيّ في محافظة بابل السيّد منتظر المشايخي لشبكة الكفيل، إنّ: "المشروع ستحتضنُه مدارسُ العميد في المحافظة، وذلك لكثرة المشتركين إضافةً إلى امتلاكها الأمور التي تساعد على إقامته، وسيُحاضِر فيه أساتذةٌ مختصّون بالشأن القرآنيّ، وتستمرّ الدراسة فيه لمدّة عامَيْن كاملَيْن بمعدّل يومَيْن في الأسبوع".

وأضاف أنّ "المشروع يضمّ بين طيّاته أكثر من (14) مادّةً دراسيّة فقهيّة وعقائديّة وقرآنيّة، جميعُها تهدف إلى الإسهام في خلق قرّاء وأساتذة ملمّين بعلوم القرآن الكريم الحقّة، وتمكّنهم من أن يكونوا مصداقًا لقول النبيّ محمد(صلّى الله عليه وآله): (خيرُكُم منْ تعلَّمَ القرآنَ وعلَّمَه)".

وأشار المشايخي إلى أنّه "كان هناك إقبالٌ كبيرٌ وتفاعلٌ ملحوظ من قِبل الطلبة الجُدُد يُثلِج القلوب، ونرجو من الله التسديد والتوفيق حتّى نكون في خدمتهم، وكُلّنا ثقة بأساتيذنا الذين طالما قدّموا جهداً كبيراً في المراحل السابقة يستحقّ الشكر والثناء".

يُذكر أنّ مشروع الحقيبة القرآنيّة هو أحد المشاريع التي تبنّاها فرع المعهد في محافظة بابل، وكانت انطلاقته في عام (2017م) وحقّق نتائج طيّبة انعكست آثارها إيجاباً على المحافظة، حيث يهدف إلى الرقيّ بالثقافة القرآنيّة وتجذيرها لدى فئات المجتمع.

المصدر: شبكة الكفيل العالمية

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: