ایکنا

IQNA

باحث إیراني: الاهتمام بالقرآن یعدّ محوراً مهماً في نمط حياة الإمام الرضا(ع)

13:28 - September 27, 2022
رمز الخبر: 3487860
قم المقدسة ـ إکنا: أكد باحث إيراني في الدراسات القرآنية "الشيخ وحيد نجف زادة" أن الاهتمام بالقرآن یعدّ محوراً مهماً في نمط حياة ثامن أئمة أهل البيت الإمام علي بن موسى الرضا(ع).

باحث إیراني: الاهتمام بالقرآن یعدّ محوراً مهماً في نمط حياة الإمام الرضا(ع)وأشار الى ذلك، أستاذ التفسير والعلوم القرآنية في الحوزة العلمية "الشيخ وحيد نجف زادة" في حوار خاص له مع وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، معزياً بذكرى استشهاد الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام التي تصادف اليوم 30 صفر.

وأوضح قائلاً: "إن نمط حياة ثامن أئمة أهل البيت الإمام علي بن موسى الرضا(ع) يعتبر قدوة بجميع أبعاده"، مبیناً: "أن الاهتمام بالقرآن ومراعاة حقوق الناس والحفاظ على التعايش السلمي للمجتمع تعدّ من سمات أسلوب حياته".

وأشار الى أنه روي عن الامام علي بن موسى الرضا(ع) "یَتَعَلَّمُ عُلُومَنا ویُعَلِّمُها النّاسَ، فَإِنَّ النّاسَ لَوْ عَلِمُوا مَحاسِنَ کَلامِنا لاَتَّبَعُونا" مضيفاً أن الإمام الرضا(ع) له خصائص قيّمة من نواحٍ عديدة، سواء في العلم أو في العبادة أو في طاعة الله أو في المعارف والعلوم والتواصل ونمط الحياة الإسلامية.

وأشار أستاذ التفسير والعلوم القرآنية في الحوزة العلمية "الشيخ وحيد نجف زادة" الى أنه روي عن الامام الرضا(ع) أيضاً "ليسَ العِبادَةُ كثرَةَ الصلاةِ و الصومِ، إنّما العِبادَةُ التَّفكُّرُ في أمرِ اللّه"، مبيناً أن الامام الرضا(ع) قد ذكر عشر خصال تدل على كمال العقل حيث قال: "لا یَتِمُّ عَقْلُ امْرِء مُسْلِم حَتّى تَکُونَ فیهِ عَشْرُ خِصال: أَلْخَیْرُ مِنْهُ مَأمُولٌ. وَ الشَّرُّ مِنْهُ مَأْمُونٌ. یَسْتَکْثِرُ قَلیلَ الْخَیْرِ مِنْ غَیْرِهِ، وَ یَسْتَقِلُّ کَثیرَ الْخَیْرِ مِنْ نَفْسِهِ. لا یَسْأَمُ مِنْ طَلَبِ الْحَوائِجِ إِلَیْهِ، وَ لا یَمَلُّ مِنْ طَلَبِ الْعِلْمِ طُولَ دَهْرِهِ. أَلْفَقْرُ فِى اللّهِ أَحَبُّ إِلَیْهِ مِنَ الْغِنى. وَ الذُّلُّ فىِ اللّهِ أَحَبُّ إِلَیْهِ مِنَ الْعِزِّ فى عَدُوِّهِ. وَ الْخُمُولُ أَشْهى إِلَیْهِ مِنَ الشُّهْرَةِ. ثُمَّ قالَ(علیه السلام): أَلْعاشِرَةُ وَ مَا الْعاشِرَةُ؟ قیلَ لَهُ: ما هِىَ؟ قالَ(علیه السلام): لا یَرى أَحَدًا إِلاّ قالَ: هُوَ خَیْرٌ مِنّى وَ أَتْقى ». (تحف العقول، ص 161).

وقال إن التوکل على الله سبحانه وتعالى يعدّ محوراً مهماً في أقوال الامام الرضا(ع) كما يقول الامام(ع) في هذا المجال: " الايمان أربعة أركان: التوكل على الله، والرضا بقضاء الله. والتسليم لامر الله. والتفويض إلى الله".

وأشار الى أن نمط حياة الامام الرضا(ع) كان قدوة لجميع العالم في مجال عبادة الله سبحانه وتعالى وطاعته، موضحاً أن الامام علي بن موسى الرضا(ع) كان يقرأ القرآن دائماً في الفجر وقبل صلاتي الظهر والعصر وقبل النوم وكان يقوم بختم القرآن كل ثلاث أيام.

وأوضح أن الامام الثامن للشيعة قد تطرق أيضاً الى قضية المهدوية حيث كان يقوم بتوعية الناس حول هذه القضية في مختلف بلدان العالم عبر تلامذته وطلابه.

4088217

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
captcha