ایکنا

IQNA

9:47 - March 02, 2013
رمز الخبر: 2504290
طهران ـ ايكنا: أشار خطيب جمعة طهران الى محادثات ايران مع دول 5+1 حول برنامجها النووي قائلاً: ان هذه المفاوضات والموقف القوي لإيران بينت أن للجمهورية الإسلامية موقفاً راسخاً وثابتاً وان الشعب الإيراني يعتبر الطاقة النووية السلمية حقاً من حقوقه المشروعة.
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية (ايكنا) انه أكد امام جمعة طهران المؤقت، حجة الاسلام والمسلمين كاظم صديقي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تتراجع عن حقوقها النووية المشروعة.
وأضاف خطيب جمعة طهران المؤقت ان المحادثات التي جرت بين ايران ومجموعة "5+1" في كازاخستان كانت افضل من الجولات السابقة وقال: ان مواقف ايران تجاه حقوقها النووية ثابتة ولا رجعة عنها.
واكد انه لا صحة للشائعات التي تبثها بعض وكالات الاجنبية حول موافقة ايران على وقف التخصيب بدرجة 20 بالمائة، وقال: كما اكد المسؤولون فان التخصيب ليس له علاقة باي جهة وكلما تطلبت احتياجاتنا فسنقوم بانتاجه، ولا نخشى من اي قوة وسوف نعمل وفق مصالحنا دون الخشية من اي جهة اخري.
واكد صديقي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تسعى الى حيازة السلاح النووي استنادا الى فتوى قائد الثورة الاسلامية ولولا ان الشرع المبين حرم ذلك، لما كانت اي قوة عالمية تستطيع منع ايران من ذلك.
واشار خطيب جمعة طهران المؤقت الى ان باكستان والهند وكوريا الشمالية وبعض الدول الاخرى تمتلك اسلحة نووية، وقال: انتم "الدول الغربية" لم تتمكنوا من فعل شيء تجاه هذه الدول، فكيف الحال مع شعب تحدى جميع القوى الدولية في غضون 34 عاما الماضية، وانتصر في حرب الثمان سنوات.
واضاف: بالنسبة للاستخدام السلمي للطاقة النووية فان اي اقتراح يتعارض مع الحقوق المشروعة للشعب الايراني، هو اقتراح مرفوض.
وتطرق حجة الاسلام والمسلمين كاظم صديقي الى مناورات "الرسول الاعظم (ص) – 8" وقال: ان مناورات الرسول الاعظم (ص) التي اجراها الحرس الثوري حملت ثلاث رسائل، الرسالة الاولى هي رسالة الاقتدار وحركة ايران في مسار التطور واستخدام الاسلحة الرادعة التي تزرع اليأس في نفوس الاعداء، والرسالة الثانية هي رسالة الامن الى دول المنطقة، فايران ليست لديها نظرة سوى الاخوة والنوايا الحسنة، والرسالة الثالثة هي رسالة تحذير الى الجهات التي تتصور ان بامكانها تضييع حقوق الشعب الايراني وتدعي ان جميع الخيارات مطروحة، مؤكدا ان قوات حرس الثورة الاسلامية ومن خلال التوكل على الله تعالى ستتصدى لاي عدوان اجنبي.
1196792
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: