ایکنا

IQNA

13:38 - March 02, 2013
رمز الخبر: 2504484
قم المقدسة ـ ايكنا: اعتبر الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية التواصل بين علماء الشيعة ولاسيما مدرسي "الأصول" منهم وأهل السنة والجماعة سبيل لإظهار التطور العلمي الكبير للحوزة العلمية على مستوي العالم بأسره.
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية (ايكنا) ان الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية، آية الله الشيخ محسن أراكي، أشار الى ذلك لدى كلمة ألقاها مساء أمس الأول الخميس في الملتقى الثاني لجمعية أصول الفقه في الحوزة العلمية بقم المقدسة الذي رافقه حفل تكريم شخصية آية الله العظمى الشهيد السيد محمد باقر الصدر العلمية في مدرسة أمير المؤمنين (ع) العلمية.
واعتبر علم الأصول من أكثر العلوم المعاصرة استخداماً على مستوى الحوزة العلمية وقال ان من أهم العلوم التي بحاجه اليها العالم المعاصر هي علم منطق الدلالة والذي تطوره الحوزة العلمية الشيعية بشكل حصري ويجب الإهتمام بهذا العلم وتطويره.
وأضاف ان الشهيد الصدر قد خطى خطوات مهمة في هذا الإتجاه وسعى الى تأسيس إطار لعلم الأصول لأن الموضوعات التي يتناولها علم الأصول كانت مبعثرة وكانت بحاجة الى نظام و سياق وإطار.
واستطرد الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية قائلاً ان الشهيد السيد محمد باقر الصدر قد أسس أسساً قوية لبناء علم الأصول واطلق عليه أدلة لإستنباط، كما يجب القبول ان العلاقة بين موضوعي اللفظ والحجية يتم إنكارها احياناً.
وطالب بضرورة تفعيل موضوعات علم الأصول للطلبة والباحثين بصورة كاملة معتبراً فروع هذا العلم كلها مهمة ومن الضروري ان يتعلمها الطالب وان يتم الإهتمام بها في العلوم الدينية.
1196652
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: