ایکنا

IQNA

12:23 - March 06, 2013
رمز الخبر: 2507178
عمان ـ ايكنا: استنكرت لجنة فلسطين في مجلس النواب الاردني قيام جندي صهيوني حاقد بالإساءة إلى القرآن الكريم في ساحات المسجد الأقصى، معتبرة هذا العمل من الأعمال المشينة التي تنم عن عقلية صهيونية حاقدة على الإسلام والبشرية وكل المقدسات الإسلامية.
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(ايكنا) انه اعتبرت اللجنة ما قام به الجندي الصهيوني جريمة ضد كل المسلمين والإنسانية؛ لأن الدين الإسلامي جاء رحمة للعالمين.
وأشارت اللجنة في بيان أصدرته أمس الثلاثاء الى أن هذه الجريمة تأتي في سياق سياسة الاحتلال الإسرائيلي الرامية إلى تهويد القدس الشريف عبر سرقة الأرض وإقامة المستوطنات وإتباع سياسة لطرد الفلسطينيين من القدس عبر التضييق عليهم وضرب مؤسساتهم وإحلال المؤسسات الصهيونية التعليمية والصحية بدلاً من المؤسسات التعليمية والصحية الفلسطينية وصولاً إلى هدف الصهيونية الرئيس بإحلال المستوطنين الصهاينة مكان أصحاب الأرض الفلسطينيين.
ودعت اللجنة إلى رد عربي وإسلامي فوري يفهم الصهاينة أن المقدسات الإسلامية خط احمر وان المسجد الأقصى خط احمر وان المساس بالمقدسات الإسلامية في القدس سيؤدي إلى إشعال المنطقة.
وطالبت الهيئات الدولية المعنية بحقوق الإنسان إدانة جريمة الإساءة للقرآن الكريم التي قام بها جندي صهيوني، وتطالب لجنة فلسطين من هيئة الأمم المتحدة العمل على حث الدول الأعضاء على توقيع معاهدة دولية تجرم الإساءة للأديان السماوية، كما تطالب لجنة فلسطين من الحكومات العربية العمل بشكل جدي على حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف في ضوء محاولات الصهاينة إلى هدم المسجد الأقصى نتيجة خرافاتهم المزعومة بأن هناك هيكل سليمان تحت المسجد الأقصى.
كما طالبت اللجنة البرلمانات العربية باتخاذ مواقف قوية تجاه جريمة الإساءة إلى القرآن الكريم من قبل جندي محتل لأن هذه الجريمة ليست معزولة عن سياسات الاحتلال تجاه أهلنا في فلسطين.
وختمت اللجنة بيانها بتأكيد دعمها لصمود أهل القدس الشريف، وضرورة حث الحكومات العربية تقديم الأموال لأهل القدس من أجل تعزيز صمودهم.
المصدر: جريدة "السبيل" الاردنية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: