ایکنا

IQNA

11:41 - March 11, 2013
رمز الخبر: 2509556
طهران ـ ايكنا: طالب مساعد وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي في شئون القرآن والعترة جميع القنوات التلفزيونية والإذاعات ووكالات الأنباء والصحف بإنشاء قسم خاص بالقرآن الكريم مؤكداً: يجب ان لا تكون هنالك وسيلة إعلام واحدة حتى وان كانت رياضية دون قسم قرآني.
وطالب بذلك مساعد وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي في ايران، حجة الإسلام والمسلمين حميد محمدي، في حديث خاص له مع وكالة الأنباء القرآنية الدولية (ايكنا) وتحدث حول المهرجان القرآني الثاني للنشريات المكتوبة والرقمية الذي أقيم مؤخراً في ايران.
وقال ان إهتمام وسائلنا الإعلامية من وكالات الأنباء والصحف قد تضاعف بالموضوعات القرآنية خلال السنوات الماضية وان نشاطاتنا في مجال القرآن الكريم قد ازدادت ولكنها لا زالت لم تصل الى المستوى المطلوب والمقبول.
وأكد على أنه يجب أن لا تكون هنالك وسيلة إعلام واحدة دون قسم خاص بالقرآن الكريم موضحاً أن وكالة "ايكنا" للأنباء القرآنية هي الوحيدة في ايران التي تعمل بصورة متخصصة في حقل القرآن الكريم كما ان وكالتي "شبستان" و"فارس" للأنباء في ايران بإحتوائهما على قسم قرآني يقومان بتغطية الأخبار والنشاطات القرآنية.
وطالب حجة الإسلام والمسلمين حميد محمدي سائر الوكالات بإنشاء قسم خاص بتغطية النشاطات القرآنية كما طالب ايضاً جميع الشبكات الإذاعية بإنشاء قسم قرآني مؤكداً أن ما تتم من نشاطات في مجال القرآن الكريم ليست بالكافية حتى وان ازداد نشاط الإذاعات في مجال القرآن فبذلك لا تنتهي مهمتنا.
وذكر محمدي بأن صحفنا ونشرياتنا المكتوبة لا تضم في طياتها صفحات قرآنية مضيفاً ان صحفنا الرياضية لازالت لا تحتوي على أجزاء قرآنية وبالتأكيد نحن الآن نعاني من مسئلة وهي انه لو اصبحت لدينا القنوات التلفزيونية، والصحف، ووكالات أنباء تكون لجميعها صفحات مخصصة للقرآن الكريم في هذا الشأن فعند ذلك نستطيع أن نقول اننا وصلنا الى المستوى المطلوب.
1201994
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: