ایکنا

IQNA

12:08 - November 04, 2017
رمز الخبر: 3466586
واشنطن ـ إکنا: تلقى مركزان إسلاميان في ولاية نيوجيرسي الأمريكية سلسلة تهديدات عبر اتصالات هاتفية بعد هجوم إرهابي في مانهاتن، بحسب قناة "إن بي سي".
مراكز إسلامية في أمريكا تتلقى تهديدات من مجهولين
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، بحسب القناة فإن مركزاً إسلامياً في مقاطعة باسيك بولاية نيوجيرسي تلقى 8 اتصالات مهددة، فيما تلقى مركز إسلامي آخر في مدينة باترسون بالولاية ذاتها عددا من الاتصالات المماثلة.

وبحسب الشرطة فإن المركز الإسلامي في باترسون كان يزوره منفذ هجوم مانهاتن سيف الله صايبوف بشكل دوري.

يذكر أن سيف الله صايبوف (29 عاما) نفذ هجوما إرهابيا بشاحنة يوم الاثنين الماضي في منهاتن ب‍نيويورك، مما أدى لمقتل 8 أشخاص وإصابة 15 آخرين.

أمريكا: قادة الجالية المسلمة يدعون إلى مزيد من الوحدة بعد حادثة الدهس

ودعا قادة الجالية المسلمة في مدينة نيويورك إلى إظهار مزيد من الوحدة بعد حادثة الدهس الأخيرة التي هزت المدينة.

وطالب قادة الجالية المسلمة إلى مزيد من التآخي بين الجاليات الدينية مشددين على شجب حادثة الدهس التي أزهقت أرواح العشرات الأبرياء.

وأكد القادة شعور المسلمين بكثير من الاستياء من الأذى والعنف الذي يهدد التماسك الاجتماعي وثقافة التسامح التي تميز مدينة نيويورك. 

وصرحت سارة سوتفيل المتحدثة باسم مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية أن "الجالية المسلمة تؤازر عائلات الضحايا في مصابها وعلى استعداد تام لمساعدتها ماديا ومعنويا".

وقالت سوتفيل "للأسف، التعليقات على وسائل الإعلام أو على شبكة التواصل الاجتماعي سلبية تجاه المسلمين ولا تعكس حقيقة شعورهم تجاه هذه الاعتداءات التي يرفضونها بشدة".

وأضافت "لن تساهم هذه التعليقات سوى في تنامي ظاهرة الإسلاموفوبيا لا سيما وأن بعض رجال السياسة لا يتوانون عن صب الزيت على نار مشتعلة".

وتابعت "لا ينبغي لنا أبدا نسيان هدف هذه الاعتداءات التي تتمثل في إحداث الفرقة، لذلك يجب علينا توحيد صفوفنا وإظهار القادة الدينيين لمزيد من الوحدة والتضامن أمام كل موجة العنف".

وحذر العمدة بيل بلاسيو من وصم المسلمين أو وصفهم ب "الإرهابيين"، قائلا "كل من يرغب بالعيش في الولايات الأمريكية المتحدة بسلام ينبغي له أن يكون حريصا جدا في طريقة كلامه، عندما نبدأ في التعميم خصوصا تجاه دين معين، فإننا نرسل للآسف الرسائل السلبية التي ينتظرها منا أعداؤنا، والإرهابيون يسعون إلى إظهار الولايات المتحدة الأمريكية كدولة معادية للإسلام".

وأضاف "ينبغي لنا أن نقوم بعكس ذلك تماما، ويجب علينا إظهار الاحترام لكل المواطنين في الولايات المتحدة الأمريكية، فهي أهم قيم بلادنا العظيمة".

المصدر: السومرية نيوز + إینا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: