ایکنا

IQNA

16:29 - October 23, 2019
رمز الخبر: 3474139
القاهرة ـ إکنا: أكد الدكتور شوقي علام، مفتي مصر أن إذاعات القرآن الكريم لعبت دوراً بارزاً في نشر رسالة الإسلام.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، أكد الدكتور شوقي علام، مفتي مصر، أن الدور الذي يضطلع به الإعلام عامة والإعلام الديني خاصة هو دور مهم في تشكيل الوعي ونشر العلم والخير والثقافة بين الناس، فالإعلام له أهميته العظمى في ترقية الشعوب وتقدم الدول إذا ما أُحسن استخدامه وتوجيهه نحو القضايا العامة والموضوعات الهامة التي تسهم في تقدم الأوطان وازدهارها.

وجاء ذلك في الكلمة التي ألقاها خلال مشاركته في مؤتمر إذاعات القرآن الكريم الذي بدأت فعالياته اليوم الأربعاء وتستمر حتى الغد في  مبنى ماسبيرو، ويشارك فيه رؤساء إذاعات القرآن الكريم في السعودية، الإمارات، المغرب، الجزائر، الكويت، عمان، الأردن، تونس، البحرين، موريتانيا.

وأضاف أنه مع انتشار السماوات المفتوحة وحدوث ما أطلق عليه ثورة المعلومات وتنوع وسائل الإعلام وكثرتها، حدث نوع من السيولة الإعلامية، وانتشرت الأبواق التي تعمل على نشر القيم السلبية، وعلى ترويج الأخبار الكاذبة، وعلى صنع واقع مزيف عن طريق بث الشائعات والأغاليط، والإسلام بلا شك ولا ريب بريء من كل تشدد وتعصب وعنف ويحرم الكذب.

وأشاد مفتي مصر بدور إذاعات القرآن الكريم الوطنية وفي مقدمتها إذاعة القرآن الكريم بجمهورية مصر العربية، على دورها البارز في مقاومة الظواهر الإعلامية السلبية التي تحمل فكرًا متشددًا أضر بعقول بعض أبنائنا وجرفهم إلى تيار أفكار متشددة ما أنزل الله بها من سلطان.

وقال: "لقد كانت إذاعة القرآن الكريم تصدح بتلاوات قراءات القرآن الكريم المتواترة بصوت كبار القراء في العالم العربي والإسلامي فتزكي الأنفس وترتقي بالأروح، ولم تقتصر رسالتها على نشر تلاوة القرآن الكريم، بل بثت كذلك وبشكل متواصل برامجَ التفسير والفقه والفتاوى والأخلاق وكل ما يهم المسلم في دينه وسلوكه وأخلاقه، كانت إذاعات القرآن الكريم بمثابة مدرسة تربوية متكاملة داخل كل بيت ومحل عمل ووسيلة انتقال ومواصلات، حتى كونت رصيدًا من الثقة والحب في قلب كل مسلم لا ينكره إلا حاقد، وارتبطت جماهير الأمة الإسلامية الغفيرة بعلماء المنهج الوسطي في كل بلد عن طريق إذاعات القرآن الكريم".

المصدر: alqraralaraby.news
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: