ایکنا

IQNA

10:22 - February 01, 2020
رمز الخبر: 3475293
الدوحة ـ إکنا: ستنطلق غداً الأحد 2 فبراير الجاري، المسابقة المدرسية السنوية لحفظ القرآن، تحت إشراف إدارة الدعوة والإرشاد الديني بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية بالتنسيق مع وزارة التعليم والتعليم العالي.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، تهدف المسابقة في نسختها الـ 59 إلى توثيق صلة الطلبة والطالبـات بالقرآن الكريم، وقد سجّل للمشاركة فيها أكثر من «38» ألف طالب وطالبة.

وتقام اختبارات المسابقة المدرسية للعام الرابع على التوالي (للطلبة الذكور) بمقر قسم القرآن الكريم وعلومه بمنطقة السد، بنظام إلكتروني كامل، ووفق برنامج يتيح اختيار المستوى والأسئلة المحددة للطالب واعتماد الدرجات بشكل دقيق ومبسط، مع رصد مباشر للدرجات في وقت الاختبار نفسه، بينما تقام اختبارات (الطالبات) بدور التحفيظ النسائية.

وكان السيد مال الله عبدالرحمن الجابر، مدير إدارة الدعوة والإرشاد الديني قد اعتمد لجان تحكيم المسابقة، بواقع «20» لجنة اختبار للطلبة الذكور بمقر قسم القرآن الكريم وعلومه، و7 لجان خارجية للمناطق وللمدارس التي يزيد عدد الطلاب المشاركين على 400 طالب، بالإضافة إلى «115» لجنة للطالبات مقسمة جغرافياً على «18» داراً من دور التحفيظ النسائية المنتشرة على مستوى الدولة، ضمن الدور التي يديرها ويشرف عليها النشاط النسائي بالإدارة.

وتبدأ الاختبارات طبقاً للجدول المعد من قبل إدارة الدعوة والإرشاد الديني الساعة 7:30 صباحاً وتستمر حتى قبيل صلاة الظهر، بمقر الاختبار للمستويين الأول والثاني (بنين) بقسم القرآن الكريم وعلومه، وتحدد الإدارة يوماً خاصاً لاختبارات المناطق التعليمية، ويكون عادة خلال الدوام الصباحي في اليوم الختامي للمسابقة لاختبار المستويين الأول والثاني (بنين وبنات).

وأعلنت شعبة تحفيظ القرآن الكريم الخاصة بالمدارس والتابعة لقسم القرآن الكريم وعلومه بالإدارة عن جداول الاختبارات الخاصة بالطلبة والطالبات، حيث يتم في اليوم الأول للمسابقة اختبار «19» مدرسة، مقسمة على مراحل التعليم المختلفة منها المدارس الثانوية، والمدارس الإعدادية؛ وكذلك الابتدائية للبنين، وبمجموع إجمالي يصل إلى ما يزيد على «1000» طالب.

وتستضيف الدور النسائية اختبارات الطالبات المشاركات، ويختبر في اليوم الأول ما يزيد على «2000» طالبة بدور التحفيظ النسائية التي تم اختيارها كمقر للاختبارات.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: