ایکنا

IQNA

16:04 - October 03, 2020
رمز الخبر: 3478448
أثینا ـ إکنا: یحتفظ متحف "بيناکي" بالعاصمة الیونانية بتحف فنیة إسلامیة وأسیویة منذ تأسیسه العام 1930 للمیلاد.

وتأسس متحف بيناکي في العاصمة الیونانیة إثینا علی ید "أنطونيوس بيناكي"، وهو يوناني ولد بمدينة الإسكندرية بمصر في عام 1873م، وعاش بها حتى أوائل القرن العشرين قبل أن يقرر العودة لبلاده في خضم محاولات اليونان للاستقلال عن الدولة العثمانية، وتأسيس اليونان الحديثة.


ویحتفظ المتحف منذ تأسیسه بتحف فنیة من الهند وإیران ومنطقة بین النهرین والشرق الأوسط والسعودیة، وصقلية، ومصر وشمال إفریقیا وإسبانیا وأسیا الصغری.


ومساحة جناح الفنون الإسلامیة للمتحف 1000 متر مربع حیث یتم إستعراض أکثر من 8 آلاف قطعة فنیة والحجر والذهب والمعدن والزجاج کلها ترمز الی الفن الإسلامي.


وزار المستشار الثقافی الإیرانی لدی الیونان "مهدي نیکخواه قمي" المتحف حیث أعلن عن مشارکة إیران في "برنامج 2021 للميلاد" مشدداً  على التعاون المتحفي وتنفيذ البرامج المشتركة بين البلدين.
متحف

ويعتبر متحف بيناكي أقدم وأكبر متاحف اليونان، إذ إنه يضم أكثر من 400 ألف قطعة أثرية وفنية، على الرغم من أنه ملكية خاصة لا علاقة للحكومة اليونانية به.
 

ومعروضات المتحف الشهير جمعها  أنطونيوس بيناكي، يوناني ولد بمدينة الإسكندرية المصرية في عام 1873م، وعاش بها حتى أوائل القرن العشرين قبل أن يقرر العودة لبلاده في خضم محاولات اليونان للاستقلال عن الدولة العثمانية، وتأسيس اليونان الحديثة.. وتم تدشين المتحف في شكله الحديث عام 2004 قبيل استضافة أثينا لدورة الألعاب الأوليمبية.

ومن أبرز أقسام المتحف قسم للآثار الرومانية وآخر لفترة الدولة البيزنطية وثالث لحقبة النضال الوطني منذ منتصف القرن 18م، فضلا عن قسم الآثار الإسلامية، وتبلغ مقتنيات متحف بيناكي من التحف الإسلامية أكثر من 8000 قطعة وأغلبها  اقتناها أنطونيوس بيناكي خلال فترة إقامته بالإسكندرية.

متحف

3926516

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: