ایکنا

IQNA

باحث ديني إیراني في حديث لـ"إکنا":
8:56 - October 10, 2020
رمز الخبر: 3478540
طهران ـ إکنا: قال الباحث الديني الإیراني، "الشيخ رحيم كاركر" إن ذکری أربعین الإمام الحسین (ع) فرصة لإنشاء شبکة الصالحین وبالتالي التأسیس لنظام الأمة الذي ناشده الإمام الخمینی (رض) وإنه خطوة تجاه إنشاء الحضارة الإسلامیة المنشودة.

وأشار الی ذلك، الباحث والمدرس الأکادیمي في معهد العلوم والثقافة الإسلامیة للبحوث في ايران، "الشيخ رحیم کارکر" في حدیث لوكالة "إکنا" للأنباء القرآنية في معرض حدیثه عن أهمیة إحیاء ذکری أربعین إستشهاد الإمام الحسین(ع).


وقال إن الهدف الرئیسي هو إنشاء الحضارة الإسلامیة وإن زیارة الأربعین تعطي لهذه الحضارة المعنی کما إنها تبرز قوة الإسلام وشفافیته.


وأضاف أن  الأربعین یدعم إنشاء الأمة الإسلامیة الموحدة وإن هذه المناسبة تؤدي الدور الأساس في إنشاء أمة والتأسیس لها وتقریب المشاعر بغیة إنشاء الأمة.


وأردف قائلاً: إن الأربعین من شأنها إزالة الحدود الجغرافیة وتوحید الدول والشعوب الإسلامیة وخلق التضامن والوئام فیما بینها.


وأوضح أن هناك أعداء للأربعین یعارضون إحیاءها ویفعلون کل ما في وسعهم لمنع إحیاءها وهنا علینا التوقف ومعرفة الأعداء وإن الأربعین یجب أن یکون معیاراً في ذلك.


وإستطرد الشیخ رحيم کارکر موضحاً أن الصهاینة والوهابیة یعملون بجهد کبیر علی طمس الثقافة العاشورائیة ولهذا من أرکان زیارة الأربعین في المستقبل مجابهة الوهابیة والصهیونیة.


وطالب بمتابعة مشاریع رئیسیة من خلال الأربعین قائلاً: إن العالم الإسلامی یمر بحالة ضعف وإن الأربعین من شأنها أن تعید المجد الإسلامي.


وأردف الأکادیمي الإیراني موضحاً أن الزيارة الأربعینية للامام الحسين(ع) فرصة ثمینة لإنشاء شبکة من الصالحین لأن ظهور الإمام الحجة (عج) رهن إئتلاف الصالحین.

3927925

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: