ایکنا

IQNA

13:05 - April 11, 2016
رمز الخبر: 3459929
لندن ـ إکنا: قام رئیس مرکز الدراسات الإسلامیة بجامعة "تشستر" البریطانیة، "البروفيسور ألیفر شاربروت"، بالتعریف بمراکز التعلیم والبحث الشیعیة علی مستوی بریطانیا.
التعریف بمراکز الدراسات الشیعیة فی بریطانیا

وأشار الی ذلک البروفيسور "ألیفر شاربروت"، فی حدیث خاص له مع وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) مبیناً أن الدراسات الشیعیة فی مجالي البحث والتعلیم فی بریطانیا تقوم بها کل من الجامعات التالیة: "إکستر"، "دورهام"، "کلاسکو"، "تشستر" فی مجال البحوث الشيعية وجامعة لندن للدراسات الشرقية و الأفريقية"سواس" وجامعة أدینبورو" في مجال تعليم الدراسات الشيعية.

وأضاف ان هناک ثلاث مؤسسات تعلیمیة شیعیة تنشط حالیاً في بریطانیا وهی کل من کلیة لندن الإسلامیة، والکلیة الدولیة للعلوم الإسلامیة، ومؤسسة المهدی(عج) في برمنغهام.

وأوضح الأکادیمی البریطانی ان کلیة لندن الإسلامیة إفتتحت العام 1997 للمیلاد كمدرسة دينية حیث تقوم بدراسات أکادیمیة فی المجالات الإسلامیة بالمنهج التقلیدی المستخدم في الحوزات العلمیة ولدی الکلیة مجلة فی مجال الدراسات الإسلامیة الشیعیة.

وأکد ان کلیة العلوم الإسلامیة الدولیة تم تأسیسها العام 1989 حیث کانت تقوم بالتعلیم عن بعد باللغة العربية وفی مرحلة الدکتوراه، ومؤسسة المهدي(عج) التي تم تأسيسها عام 1993 للميلاد بمدينة "برمنغهام" البريطانية وتقوم بتقديم الدورس التقليدية المستخدمة في الحوزات العلمية.

وأردف الیفر شاربروت ان هناک مشروعین إبداعیین من أجل تطویر الدراسات العلمیة الشیعیة فی بریطانیا الأول هو مرکز للدراسات الشیعیة الأکادیمیة الذی تأسس العام 2009 التابع الی معهد آیة الله الخوئی في لندن ويقوم بتنظيم الندوات والمؤتمرات.

وإستطرد قائلاً ان المشروع الآخر هو مرکز الدراسات الإسلامیة الشیعیة الذی تأسس العام 2010 للميلاد وتابع الی مرکز الإمام الجواد (ع) فی لندن حیث یقوم بتنظیم المؤتمرات والندوات واصدار الصحف والمجلات.

وقال الأکادیمی البریطانی اليفر شاربروت ان انتصار الثورة الإسلامیة في ايران العام 1979 للمیلاد لفت الإنتباه الی المذهب الشیعی وجعل الأقلیات الشیعیة فی الشرق الأوسط وجنوب أفریقیا تتحرک ولکن لا زالت الأکثریة السنیة تأطر البحوث الإسلامیة.

http://iqna.ir/fa/news/3486281

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: