ایکنا

IQNA

10:04 - October 20, 2019
رمز الخبر: 3474087
كربلاء المقدسة ـ إکنا: أعلنت العتبةُ العبّاسية في بيان عن أعداد زائري أربعينيّة الإمام الحسين(ع) لهذا العام 1441هـ، حيث بلغ العددُ الكلّي من يوم (6 صفر الخير) لغاية منتصف ظهر الـ(20) منه (15.229.955) زائراً، وهذا حسب إحصائيّات منظومة العدّ الإلكترونيّ للقادمين على مداخل كربلاء الرئيسيّة.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، أعلنت العتبةُ العبّاسية المقدّسة عصر أمس السبت (20 صفر الخير 1441هـ) الموافق لـ(19 تشرين الأوّل 2019م) في بيانٍ رسميّ عن أعداد زائري أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام) لهذا العام 1441هـ، حيث بلغ العددُ الكلّي من يوم (6 صفر الخير) لغاية منتصف ظهر الـ(20) منه (15.229.955) زائراً، وهذا حسب إحصائيّات منظومة العدّ الإلكترونيّ للقادمين على مداخل كربلاء المقدّسة الرئيسيّة، وفيما يلي نصّ البيان:

أعدادُ الزائرين وفقاً لمنظومة العدّ الإلكترونيّ في العتبة العبّاسية المقدّسة من مداخل كربلاء المقدّسة الرئيسيّة في أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام) لعام 1441هـ.

السلام على الحسين وعلى عليّ بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين(عليهم السلام)، السلام عليك يا أبا الفضل العبّاس(عليه السلام)..
نرفع أحرّ التعازي لإمام زماننا الحجّة بن الحسن(صلوات الله عليه وعلى آبائه)، والمراجع العظام والعالم الإسلاميّ أجمع، لا سيّما عراق الأنبياء والأوصياء والأولياء، بذكرى أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام)، سائلين الله عزّ وجلّ أن يحفظ بلاد المسلمين من كلّ سوء، وأن يُرجع زائري أبي عبد الله الحسين(عليه السلام) الى مدنهم وأوطانهم سالمين غانمين، بقبول الأعمال والطاعات.

وكعادتها منذ أكثر من 13 قرناً، تشرّفت مدينةُ كربلاء المقدّسة بضيوف وزوّار سيّد الشهداء وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) في زيارة الأربعينيّة المباركة لهذه السنة 1441هـ، وكان لخَدَمَة العتبات المقدّسة شرفٌ عظيم باستقبال وتقديم الخدمات المتنوّعة للزائرين الكرام، وشملت هذه الخدمات العديد من الفعّاليات الطبّية والخدميّة والعزائيّة، ومنها خدمة توثيق أعداد الزائرين بمنظومة العدّ الإلكترونيّ للقادمين على مداخل كربلاء المقدّسة الرئيسيّة، من قِبل شعبة الاتّصالات في العتبة العبّاسية المقدّسة وللعام الرابع على التوالي، والتوثيق التحليليّ الإحصائيّ لباقي الخدمات في مدينة كربلاء المقدّسة، من قِبل مركز الكفيل للمعلومات والدّراسات الإحصائيّة.

فبلغ عددُ الزائرين المسجَّل وفقاً لمنظومة العدّ الإلكترونيّ وعلى خمسة مداخل رئيسيّة هي: (بغداد - كربلاء، النجف – كربلاء، بابل – كربلاء، الحسينيّة – كربلاء، الحرّ - كربلاء) (15,229,955) خمسة عشر مليوناً ومئتان وتسعةٌ وعشرون ألفاً وتسعمائة وخمسةٌ وخمسون زائراً، وللمدّة من (6 صفر) لغاية منتصف نهار يوم (20 صفر) لعام 1441هـ، علماً أنّ عدد الزائرين لعام 1440هـ هو (15,322,949) خمسة عشر مليوناً وثلاثمائة واثنان وعشرون ألفاً وتسعمائة وتسعةٌ وأربعون زائراً، ولعام 1439هـ هو (13,874,818) ثلاثة عشر مليوناً وثمانمائة وأربعةٌ وسبعون ألفاً وثمانمائة وثمانية عشر زائراً، وفي عام 1438هـ هو (11,210,367) أحد عشر مليوناً ومائتان وعشرة آلاف وثلاثمائة وسبعٌ وستّون زائراً.
سائلين المولى عزّ وجلّ أن يتقبّل من الجميع أعمالهم، وأن يوفّقنا وإيّاهم لما يُحبّ ويرضى، إنّه سميعٌ مجيب.

العتبةُ العبّاسية تستقبل أكثر من (350) وسيلةً إعلاميّةً محليّة ودوليّة لنقل وقائع زيارة الأربعين

وأعلن قسمُ الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة عن مشاركة (350) وسيلةً إعلاميّة محلّية ودوليّة، توزّعت بين المقروء والمسموع والمرئيّ والإلكترونيّ، و(12) قناة فضائيّة نقلت بصورةٍ مباشرة من خلال ستّ محطّات للنقل المباشر (SNG)، وكانت التغطية على محاور عديدة كحركة الزائرين والخدمات المقدّمة لهم مع إجراء تغطياتٍ ميدانيّة، وعمل حلقات تلفزيونيّة بثّت بصورةٍ مباشرة من سطح حرم أبي الفضل العبّاس(عليه السلام).

وتبعاً لخطّة عملٍ إعلاميّة تمّ وضعُها مسبقاً بما يضمن نقل صورة مشهد الأربعين بكلّ مصداقيّة، مع توفير كلّ ما تحتاجه هذه الوسائل لغرض تأدية مهامّها الإعلاميّة، انتشرت هذه الأعداد من الإعلاميّين في العتبتَيْن المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية إضافةً الى ساحة ما بين الحرمين الشريفين.

كذلك قام القسم باستضافة (160) إعلاميّاً من خلال فنادق العتبة العبّاسية المقدّسة، أسهموا كذلك بنقل وقائع الزيارة مع استضافة فريقٍ إعلاميّ دوليّ تكوّن من (60) شخصيّة إعلاميّة قَدِمت من دولٍ شتّى هي: (بلجيكا - إيران – بريطانيا – فرنسا - تركيا – البحرين – البوسنة والهرسك – ألمانيا)، أخذ الفريق على عاتقه توثيق الزيارة من أبعد نقطةٍ في العراق حيث مسير الزائرين وصولاً الى مدينة كربلاء المقدّسة.

ومن خلال مركز الكفيل للإنتاج والتصوير الفنّي التابع للقسم فقد تمّ توفير تردّد بثٍّ فضائيٍّ مجّانيٍّ خاصٍّ بنقل وقائع ومراسيم زيارة الأربعين تبعاً لمواصفاتٍ فنّية ممتازة تتيح لأيّ قناةٍ فضائيّة استلام التردّد، وشمل البثّ تغطية الحرم الطاهر لأبي عبد الله الحسين وحرم أخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) من أكثر من جانب، ومنطقة ما بين الحرمين الشريفين إضافةً الى مواكبة حركة الزائرين من أبعد نقطة في جنوب العراق وصولاً الى كربلاء.


المصدر: شبكة الكفيل العالمية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: