ایکنا

IQNA

12:05 - April 11, 2020
رمز الخبر: 3476104
طهران ـ إکنا: أكد المحلل السياسي الايراني، "رضا سيمبر" أنه برفع تکلفة التواجد الأمریکي في العراق سوف یکون خروج القوات الأمریکیة من العراق أمر محتوم.

وقال المحلل السیاسی الإیراني والأستاذ المدرس للعلوم السیاسیة في جامعة "کیلان" شمالي إیران "رضا سیمبر" فی حدیث لـ "إکنا" ان الولایات المتحدة الأمریکیة لدیها مصالح مالیة فی العراق.


وأضاف ان هذه المصالح اذا لم تتحقق بالإضافة الی رفع ثمن التواجد في العراق علی أمریکا سیصبح خروج أمریکا من العراق أمر محتوم ومؤکد.


وأردف قائلا ً: ان إستمرار الوضع الحالی لن یکون لصالح العلاقات الإیرانیة – العراقیة لأن حلفاءنا فی العراق بحاجة الی الدعم الإقتصادی والسیاسی وان الوضع الحالی لن یسمح لنا بدعمهم وبالتالی ربما یبحثون عن داعم آخر.


وحول أثر تفشی فیروس کورونا في أمریکا في سیاستها فی الشرق الأوسط قال ان الأحداث الداخلیة لها تأثیر بالغ في هدایة السیاسة الأمریکیة.

 

وفي معرض رده على سؤال حول دور السعودية في العراق بعد الانسحاب الأمريكي، قال المحلل السياسي رضا سيمبر: إن هناك ثلاث جهات رئيسية في منطقة الخليج الفارسي وهي إيران والعراق والمملكة العربية السعودية، لكن الوضع في العراق، بالنظر إلى مشاكله الداخلية وعدم استقراره، جعل دور إيران في العراق أكثر أهمية في حين أن السعودية تميل الى اللاعبين الأجانب في المنطقة بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية .

3889977

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: