ایکنا

IQNA

مقرئ إیراني؛
14:14 - April 27, 2020
رمز الخبر: 3476346
طهران ـ إکنا: قال مقرئ إیراني إن تعلیم القرآن الکریم عبر وسائل التواصل الإجتماعي أمر صعب وإن حجم البیانات فیها کبیر جداً والعلم فرار.

تعلیم القرآن فی زمن الکورونا: إستبدال الکتاتیب بالغرف الإلکترونیة

وأشار المقرئ والمدرس القرآنی الشهیر في ایران "مهدی دغاغلة" الی الآیة الکریمة " وَإِنَّكَ لَتُلَقَّى الْقُرْآنَ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ عَلِيمٍ" قائلاً: اننا نتعلم القرآن الکریم بالتلقین والتکرار.


وأضاف أن أسلوب التعلیم التقلیدی الذي یجلس فیه الطالب أمام الأستاذ ویکرّر ما یقرأه الأستاذ ویتعلم منه مخارج الحروف والأداء الصحیح أسلوب فاعل ومؤثر جداً.


وإستطرد قائلاً: ان الفضاء الإلکترونی یتضمن کم کبیر من البیانات وإنها فراره ولهذا مستوی التعلیم المجازی لن یبلغ مستوی التعلیم التقلیدی.


وأوضح ان تفشي فیروس کورونا المستجد فرض علی الجمیع البقاء فی البیت وبالتالی لیس أمام المتعلم ممارسة فعالیاته بالأسلوب المتاح.

3894184

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
* captcha: